عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
القصائد: 2 فرز: اكثر مشاهدةً
سويد بن الصامت

سويد بن الصامت
سُوَيْدُ بْنُ الصَامِتٍ أَخُو بَنِي عَمْرِو بْنِ عَوْفٍ بن مالك بن الأوس شاعر جاهلي وقيل شاعر مخضرم أدرك النبي صلى الله عليه وسلم والتقى به مخضرم ولكن إسلامه غير مؤكد أمه: هي ليلى بنت عمرو النجارية وهي أخت سلمى بنت عمرو أم عبد المطلب بن هاشم جد نبي الإسلام. فَسُوِيد هذا ابن خالة عبد المطلب جد النبي مُحمد، وهو والد الصحابي الحارث بن سويد بن الصامت. كان سويداً شاعراً مُحسِناً كثير الْحِكَم في شعره وسيداً من أسياد قومه وكانوا يسموه فيهم: الكامل، لجلده وشعره وشرفه ونسبه قدم إلى مكة حاجا فتَصَدَّى لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حِينَ سَمِعَ بِهِ، فَدَعَاهُ إلَى اللَّهِ وَإِلَى الْإِسْلَامِ، فَقَالَ لَهُ سُوَيْدٌ: فَلَعَلَّ الَّذِي مَعَكَ مِثْلُ الَّذِي مَعِي، فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “وَمَا الَّذِي مَعَكَ؟” قَالَ: مَجَلَّةُ لُقْمَانَ – يَعْنِي حِكْمَةَ لُقْمَانَ- فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “اعْرِضْهَا عَلَيَّ“، فَعَرَضَهَا عَلَيْهِ، فَقَالَ لَهُ: “إنَّ هَذَا لَكَلَامٌ حَسَنٌ، وَاَلَّذِي مَعِي أَفَضْلُ مِنْ هَذَا، قُرْآنٌ أَنْزَلَهُ اللَّهُ تَعَالَى عَلَيَّ، هُوَ هُدًى وَنُورٌ“. فَتَلَا عَلَيْهِ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْقُرْآنَ، وَدَعَاهُ إلَى الْإِسْلَامِ، فَلَمْ يَبْعُدْ مِنْهُ، وَقَالَ: إنَّ هَذَا لَقَوْلٌ حَسَنٌ. ثُمَّ انْصَرَفَ عَنْهُ، فَقَدِمَ الْمَدِينَةَ عَلَى قَوْمِهِ، وما أن عاد للمدينة حتى بدأت فتنة جديدة وحرب دموية بين الأوس والخزرج وهي حرب يوم ( بعاث ) وقتل على يد الصحابي الجليل المجذر بن زياد الذي كان آنذاك جاهلياً وثنياً ولم يدخل الإسلام بعد ثم عندما آتى النبي إلى المدينة اعتنق الإسلام وأعلن رسول الله أن دماء الجاهلية موضوعة ولكن برغم هذا طالب ابن سويد الحارث وهو صحابي أيضاً بِدماء أبيه والثأر لهُ وفي غزوة أحد فتك الحارث وغدر بالمجذر بن زياد وهاجمه من الخلف وضرب عنقه وعندما علم النبي بِذلك أمر بِتنفيذ العدالة بِهِ وإعدامه.

غير مصنف

2

9

0

0


جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com