عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء مخضرمون > غير مصنف > زيد الخيل الطائي > تَذَكَّر وَطبَهُ لَمّا رَآني

غير مصنف

مشاهدة
1298

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

تَذَكَّر وَطبَهُ لَمّا رَآني

تَذَكَّر وَطبَهُ لَمّا رَآني
أَقلِبُ صَعدَة مِثلَ الهِلالِ
وَأَسلَمَ عِرسَهُ لَمّا اِلتقَينا
وَأَيقَنَ أَنَّنا صُهبُ السِبالِ
فَإِن يَبرَأَ فَلَم أَنفُث عَلَيهِ
وَإِن يَهلَك فَإِنّي لا أُبالي
وَقَد عَلَمَت مَعَدٌّ أَنَّ سَيفي
كَريهٌ كُلَّما دُعِيَت نَزالِ
أُغاديهِ بِصَقل كُلَّ يَومٍ
وَأَعجُمهُ بِهاماتِ الرِجالِ
تَمَنّى مَزيد زَيداً فَلاقى
أَخا ثِقَةٍ إِذا اِختَلَفَ العَوالي
كَمُنيَةِ جابِرٍ إِذا قالَ لَيتي
أُصادِفُهُ وَأُتلِفُ بِعضَ مالي
تَلاقَينا فَما صُبنا سَواء
وَلَكِن خَرَّ عَن حالٍ فَحالِ
وَلَولا قَولُهُ يا زَيدُ قَدني
لَقَد قامَت نُوَيرَةُ بِالمَآلي
شَكَكت ثِيابَهُ لَمّا اِلتَقَينا
بِمُطرَدِ المَهَزَّةِ كَالخلالِ
وَأَنزَلَ فارِسُ الرَقعاءِ كُرهاً
بِذي شُطَبٍ يُحادِثُ بِالصِقالِ
أُقَرِّبُ مَربَطَ الهَطالِ إِنّي
أَرى حَرباً سَتَلقَحُ عَن حِيالِ
أُسَوّيهِ بِمَكنِفَ إِذا شَتَونا
وَأُؤثِرُ عَلى جُلِّ العِيالِ
وَقَد بَلَغَت سُواءَةَ كُلَّ مَجدٍ
بِأَنفُسِها إِذا سَمِنَت فَصالي
زيد الخيل الطائي
بواسطة
المشرف العام
الإضافة: الجمعة 2011/10/14 03:35:57 صباحاً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com