عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء مخضرمون > غير مصنف > أبو طالب > أَمِن تَذَكُّرِ دَهرٍ غَيرِ مَأمونِ

غير مصنف

مشاهدة
894

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

أَمِن تَذَكُّرِ دَهرٍ غَيرِ مَأمونِ

أَمِن تَذَكُّرِ دَهرٍ غَيرِ مَأمونِ
أَصبَحتَ مُكتَئِباً تَبكي كَمَحزونِ
أَم مِن تَذَكُّرِ أَقوامٍ ذَوي سَفَهٍ
يَغشونَ بِالظُلمِ مَن يَدعو إِلى الدينِ
لا يَنتَهونَ عَنِ الفَحشاءِ ما أُمِروا
وَالغَدرُ فيهِم سَبيلٌ غَيرُ مَأمونِ
أَلا يَرَونَ أَذَلَّ اللَهُ جَمعَهُمُ
أَنّا غَضِبنا لِعُثمانَ بنِ مَظعونِ
إِذا يَلطِمونَ وَلا يَخشَونَ مُقلَتَهُ
طَعناً دِراكاً وَضَرباً غَيرَ مَرهونِ
فَسَوفَ نَجزيهمُ إِن لَم يَمُت عَجِلاً
كَيلاً بِكَيلٍ جَزاءً غَيرَ مَغبونِ
أَو يَنتَهونَ عَنِ الأَمرِ الَّذي وَقَفوا
فيهِ وَيَرضَونَ مِنّا بَعدُ بِالدونِ
وَنَمنَعُ الضَيمَ مَن يَبغِي مَضامَتَنا
بِكُلِّ مُطَّرِدٍ في الكَفِّ مَسنونِ
وَمُرهَفاتٍ كَأَنَّ المِلحَ خالطَها
يُشفى بِها الداءُ مِن هامِ المَجانينِ
حَتّى تُقِرَّ رِجالٌ لا حُلومَ لَها
بَعدَ الصُعوبَةِ بِالإِسماحِ وَاللينِ
أَو يُؤمِنوا بِكتابٍ مُنزَلٍ عَجَبٍ
عَلى نَبِيٍّ كَموسى أَو كَذي النونِ
يَأَتي بِأَمرٍ جَلِيٍّ غَيرِ ذو عِوَجٍ
كَما تَبَيَّنَ في آياتِ ياسينِ
أبو طالب
التعديل بواسطة: ملآذ الزايري
الإضافة: الأحد 2011/10/02 02:26:49 صباحاً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com