عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > مصر > عاطف الجندى > الثريا

مصر

مشاهدة
711

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

الثريا

هل تعلم السمراءُ
أن حديثها
قد أشعلَ الوجدَ المُرابضَ
في دمي
فتفتحتْ مليونُ سنبلة ٍ
أضاءت مهجتي
وتكاثر الودْقُ المتيمُ
فى سماءِ ودادي
هي همسة ٌ بالهاتفِ الجوَّال ِ
أيقظتْ الرؤى
ورسالة ٌ بعثتْ
طيورَ رمادي
من أيِّ عاصمة ٍ لجرح ٍ قادم ٍ
قد جاءَ سحركُ
كى أعودَ لجلسة ٍ
في بهو عينين استثارا
صبوتي و مِدادي
وجهٌ بريءٌ
فوق قدٍّ مائِس ٍ
قد أيقظ النيران بين جوانحي
فرجعت صبَّاً
أطرق الأبوابَ
أسأل عنه أطيافا
تزيد سهادي
هل أدركت
ما سوف ينشدهُ الهَزَارُ
فحين ألقتْ
فوق عمرى زهرة ً
وتبسَّمتْ
أحسستُ شيئا
داخل ألأعماق º يبكي فرحة ً
وتعطل الإدراك ُ
ساعة دهشتي ورشادي
سمراءُ
ماذا قد يدور بقلب فاتنة ٍ
سباني حسنُها
أحببتني؟!
أم أن وعدًا للفَرَاشِ بأن يصاحبَ
في ضمير الحب
ضوءَ الشمعة ِالكانت
تقضُّ مِهادي
لا تنكري الإشراقَ في شعري
فتلك عواطفي
تحنو عليكِ كقطة ٍ
تقتات من أورادي
أجْهدتِني
بالوجد حتى أنني
ما عدتُ أسمعُ غير صوتِك
والوجوهُ تشابهتْ
وظللتِ وحدكِ
لا يخالطك الدُّخانُ
نقية ً
كتفتح ِالعبَّادِ
ثاءُ الثريا
أدخلتني في بهاء حضورها
والرَّاءُ ترمي
بالسهام فؤادي
والياءُ تحنو
بالعبير علي الفتي
ألفٌ تدغدغ ُ
مضجعي و وسادي
يا ألفَ فاتنةٍ
وألفَ قصيدة ٍ
وجلاءَ روحي
واختصارَ رقادي
جودي ببعض ٍ
من سَناكِ
فإنني
طيرٌ ظميءٌ
للضياءِ الشادي
عيناكِ دُنيا
لا أعيشُ بدونِها
وبهاكِ مختصرٌ
لسحر ِ بلادي
عاطف الجندى

3/7/2006
بواسطة
المشرف العام
الإضافة: السبت 2010/05/15 02:44:48 مساءً
التعديل: السبت 2010/05/15 11:35:29 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com