عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 

لبنان

مشاهدة
1913

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

هي

أروي لكم عن شاعر ساحر
حكاية يحمد راويها
قال: دعا أصحابه سيّد
في ليلة رقّت حواشيها
فانتظمت في قصره عصبة
كريمة لا واغل فيها
من نبلاء الشّعب ساداتها
و خيرة الغيد غوانيها
حتّى إذا ما جلسوا كلّهم
و طاف بالأكواب ساقيها
قام أمير القصر في مفّه
كأس أعارنه معانيها
وقال: يا صحب على ذكركم
أملأها حبّا وأحسوها
وذكر من قلبي عبد لها
و مهجتي إحدى جواريها
حبيبتي لمياء سميتها
و لم أكن قبلا أسمّيها
فشربوا كلّهم سرّها
و هتفوا كلّهم تيها
فأجزل الشّكر لأصحابه
الشكر للنعمة يبقيها
وصاح بالساقي علينا بها
فطاف بالأكواب ساقيها
وقال للأضياف: سمعا! فلي
كلمة، ألعدل يمليها
ما أنا وحدي الصبّ فيكم، ولا
كلّ العذارى من أناجيها
فكل ّ نفس مثل نفسي لها
في هذه الدنيا أمانيها
وكلّ لب مثل قلبي له
حسناء ترجوه ويرجوها
يا صحب، من كانت به صبوة
يعلنها الآن ويبديها
فنهضوا ثانية كلّهم
ورفعوا الكاسات تنويها
كلّهم يشرب سرّ التي
يهوى من الغيد ويطريها
وكان في الشّرب فتى باسل
طلعته تسحر رائيها
شارك في أوّل أقداحهم
و لم يشاركهم بثانيها
وأنت؟ قال الصحب واستضحكوا
هل لك حسناء نحيّيها؟
قال: أجل، أشرب سرّ التي
بالروح تفديني وأفديها
صورتها في القلب مطبوعة
لا شيء حتّى الموت يمحوها
لا تترّضاني رياء، ولا
تلثمني كذبا وتمويها
يضيع مالي ويزول الصّبي
و حبّها باق وحبّيها
قد وهبتني روحها كلّها
و لم تخف أنّي أضحّيها
سرّ التي غادة بينكم
مهما سمعت في الحبّ تحكيها
فأجفلوا منه كمن حيّة
نهاشة قد عزّ راقيها
وقالت الغادات: أفّ له،
قد شوّه المجلس تشويها
لو ظلّ فيما بيننا صامتا
لم تسمع الآذان مكروها
وقلقل الفتيان أسيافهم
فأوشكت تبدو حواشيها
وتعتع الشّادي بألحانه
و ماجت الدّار بمن فيها
وقال قوم: خبلته الطلا!
و قال قوم: صار معتوها!
فصاح ربّ الدّار: يا سيّدي
و صفتها، لم لا تسمّيها
أتخجل باسم من تهوى؟
أحسناء بغير اسم؟
فأطرق غير مكترث
و تمتم خاشعا ... أمّي!!
إيليا أبو ماضي
بواسطة
المشرف العام
الإضافة: الثلاثاء 2010/04/13 12:32:25 صباحاً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com