عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء الفصحى في العصر الحديث > لبنان > إيليا أبو ماضي > روعة العيد

لبنان

مشاهدة
1251

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

روعة العيد

يا شاعر هذي روعة العيد
فاستجد الوحي واهتف بالأناشيد
هذا النعيم الذي قد كنت تنشده
لا تله عنه بشيء غير موجود
محاسن الصضيف في سهل وفي جبل
و نشوة الصيف حتى في الجلاميد
ولست تبصر وجها غير مؤتلق
و لست تسمع إلّا صوت غرّيد
قم حدّث الناس عن لبنان كيف نجا
من الطغاة العتاه البيض والسود
وكيف هشّت دمشق بعد محنتها
و استرجعت كلّ مسلوب ومفقود
فاليوم لا أجنبي يستبدّ بنا
و يستخفّ بنا استخفاف عربيد
يا أرز صفق، ويا أبناءه ابتهجوا،
قد أصبح السرب في أمن من السيّد
ما بلبل كان مسجونا فأطلقه
سحّانه، بعد تعذيب وتنكيذ
فراح يطوي الفضاء الرحب منطلقا
إلى الربى والسواقي والأماليد
إلى المروج يصلّي في مسارحها،
إلى الكروم يغني للعناقيد
منّي بأسعد نفسا قد نزلت على
قومي الصناديد أبناء الصناديد
سماء لبنان بشر في ملامحهم
و فجره في ثغور الخرّد الغيد
إن تسكنوا الطود صار الطود قبلتنا
أو تهبطوا البيد لم نعشق سوى البيد
إيليا أبو ماضي
بواسطة
المشرف العام
الإضافة: الأحد 2010/03/28 07:54:27 مساءً
التعديل: السبت 2010/04/17 09:51:30 مساءً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com