عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء الفصحى في العصر الحديث > لبنان > إيليا أبو ماضي > الطبيعة

لبنان

مشاهدة
2858

إعجاب
1

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

الطبيعة

روض إذا زرته كئيبا
نفّس عن قلبك الكروبا
يعيد قلب الخليّ مغرا
و ينسى العاشق الحبيبا
إذا بكاه الغمام شقّت
من الأسى زهرة الجيوبا
تلقى لديه الصّفا ضروبا
و لست تلقى له ضريبا
وشاه قطر الندى فأضحى
رداؤه معلما قشيبا
فمن غصون تميس تيها
و من زهور تضوع طيبا
ومن طيور إذا تغنّت
عاد المعنّى بها طروبا
ونرجس كالرقيب يرنو
و ليس ما يقتضي رقيبا
وأقحوان يريك درّا
و جلّنار حكى اللّهيبا
وجدول لا يزال يجري
كأنّه يقتفي مريبا
تسمع طورا له خريرا
و تارة في الثرى دبيبا
إذا ترامى على جديب
أمسى به مربعا خصيبا
أو يتجنّى على خصيب
أعاده قاحلا جديبا
صحّ فلو جاءه عليل
لم يأت من بعده طبيبا
وكلّ معنى به جميل
يعلّم الشاعر النسيبا
أرض إذا زارها غريب
أصبح عن أرضه غريبا
إيليا أبو ماضي
بواسطة
المشرف العام
الإضافة: السبت 2010/03/27 01:58:58 صباحاً
التعديل: السبت 2010/04/17 02:00:51 مساءً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com