عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء العصر الجاهلي > غير مصنف > عبد مناف الهذلي > أَلا لَيتَ جَيشَ العَيرِ لاقَوا كَتيبَةً

غير مصنف

مشاهدة
811

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

أَلا لَيتَ جَيشَ العَيرِ لاقَوا كَتيبَةً

أَلا لَيتَ جَيشَ العَيرِ لاقَوا كَتيبَةً
ثَلاثينَ مِنّا صَرعَ ذاتِ الحَفائِلِ
فِدىً لِبَني عَمرٍو وَآلِ مُؤَمِّلِ
غُداةَ الصَباحِ فِديَةً غَيرَ باطِلِ
هُمُ مَنَعوكُم مِن حُنينٍ وَمائِهِ
وَهُم أَسلَكوكُم أَنفَ عاذِ المَطاحِلِ
أَلا رُبَّ داعٍ لا يُجابُ وَمُدَّعٍ
بِساحَةِ أَعواءٍ وَناجٍ مُوائِلِ
وَآخَرَ عُريانٍ تَعَلَّقَ ثَوبُهُ
بِأَهدابِ غُصنٍ مُدبِرِ لَم يُقاتِلِ
وَمُستَلفِجٍ يَبغي المَلاجىءَ نَفسَهُ
يَعوذُ بِجَنبى مَرخَةٍ وَجَلائِلِ
تَرَكنا اِبنَ حَنواءَ الجَعورِ مُجَدَّلاً
لَدى نَفَرٍ رُءوسَهُم كَالفَياشِلِ
فَيا لَهفَتا عَلى اِبنِ أُختِيَ لَهفَةً
كَما سَقَطَ المُنفوسُ بَينَ القَوابِلِ
تَعاوَرتُما ثَوبَ العُقوقِ كِلاكُما
أَبٌ غَيرُ بَرٍّ وَاِبنُمٌ غَيرُ واصِلِ
فَما لَكُم وَالفَرطُ لا تَقرَبونَهُ
وَقَد خِلتُهُ أَدنى مَآبٍ لِقافِلِ
فَعَيني أَلا فَأَبكي دُبَيَّةٌ إِنَّهُ
وَصولٌ لِأَرحامٍ وَمِعطاءُ سائِلِ
فَقَلصي وَنَزلي ما وَجَدتُّم حَفيلَهُ
وَشَرّي لَكُم ما عِشتُمُ ذو دَغاوِلِ
وَقَد باتَ فيكُم لا يَنامُ مُهَجِّدا
يُثَبِّتُ في خالاتِهِ بِالجَعائِلِ
فَوَاللَهِ لَو أَدرَكتُهُ لَمَنَعتُهُ
وَإِن كانَ لَم يَترُك مَقالاً لِقائِلِ
عبد مناف الهذلي
بواسطة
المشرف العام
الإضافة: الاثنين 2010/03/01 10:55:26 مساءً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com