عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء العصر الجاهلي > غير مصنف > حصن الفزاري > وَلُّو عُيَينَةَ مِن بَعدي أُمورَكُمُ

غير مصنف

مشاهدة
863

إعجاب
1

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

وَلُّو عُيَينَةَ مِن بَعدي أُمورَكُمُ

وَلُّو عُيَينَةَ مِن بَعدي أُمورَكُمُ
وَاِستَيقِنوا أَنَّهُ بَعدي لَكُم حامِ
إِمّا هَلَكتُ فَإِنّي قَد بَنَيتُ لَكُم
عِزَّ الحَياةِ بِما قَدَّمتُ قُدّامي
وَاِستَوسِقوا لِلتي فيها مُروَءَتُكُم
قودَ الجِيادِ وَضَربَ القَومِ في الهامِ
وَالقُربَ مِن قَومِكُم وَالقُربُ يَنفَعُكُم
وَالبُعدُ إِن باعَدوا وَالرَميَ لِلرّامي
وَلّى حُذَيفَةُ إِذ وَلّى وَخَلَّفَني
يَومَ الهَباةِ يَتيماً وَسطَ أَيتامِ
لا أَرفَعُ الطَرفَ ذُلّاً عَندَ مُهلِكَةٍ
أَلقى العَدوَّ بِوَجهٍ خَدُّهُ دامي
حتّى اِعتَقَدتُ لِوا قَومي فَقُمتُ بِهِ
ثُمَّ اِرتَحَلتُ إِلى الجَفنيّ بِالشامِ
لَما قَضى ما قَضى مِن حَقِّ زائِرِهِ
عُجتُ المَطِيَّ إِلى النُعمان مِن عامي
أَسمو لِما كانَت الآباءُ تَطلُبُهُ
عِندَ المُلوكِ فَطَرفي عِندَهُم سامي
وَالدَهرُ آخِرُهُ شِبهٌ لِأَوَّلِهِ
قَومٌ كَقَومٍ وَأَيّامٌ كَأَيّامِ
فَاِبنوا وَلا تَهدِموا فَالناسُ كُلُّهُم
مِن بَينِ بانِ إِلى العَليا وَهَدّامِ
حصن الفزاري
بواسطة
المشرف العام
الإضافة: السبت 2010/02/20 08:12:22 مساءً
التعديل: السبت 2010/02/20 08:28:43 مساءً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com