عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > الجزائر > نور الدين جريدي > سجال : كوكبة من شعراء الأمة العربية

الجزائر

مشاهدة
197

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

سجال : كوكبة من شعراء الأمة العربية

سيدة الحرف مكة المكرمة
أنا طريق العلا دربي أنا القللُ
أنا التي في شفاهي ترقصُ الجملُ
أنا القريضُ بأنفاسي براءتُه
وعند نهر عيوني الحرف يغتسلُ
نورالدين جريدي الجزائر
شعر على صفحات الروح أنقشه
رؤى لها ترقص الألفاظ والجمل
رمزي علي اليمن
أنا أنا صحوة المعنى وخمرته
أنا المسبّحُ في محرابه الثّملُ
أنا أنا ملّةّ المعنى وأمّتهُ
والحكم والشرع والمحكوم والرّسلُ
جمال رميلي الجزائر
أنت ِالتي في مدانا كنت طافحة
وكنت في أفقنا ما قاله الاملُ
رمزي علي اليمن
أنا جناح القوافي والسماء ومن
بإذن بارئه يبرى به الشّللُ
سيدة الحرف المملكة العربية السعودية
أنا التي يحمل التارنج ضحكتها
والآس للسحر في عينيَّ يبتهلُ
بشير الصلوي اليمن
انا الذي في غرامي تسبح الجمل
من كحل حرفي ترى العشاق تكتحل
سيدة الحرف مكة المكرمة
لم يُخلقِ الشعر إلا كي أمارسَهُ
وكي تدورَ بأفلاكي هنا زُحلُ
رمزي علي اليمن
أنا أنا الدين لا تفنى فضائلهُ
مهما تعاقبت الايام والدولُ
سيدة الحرف مكة المكرمة
بطهرِ عَيْني شعوبٌ ترتوي عطشاً
وزمزمٌ للذي قد شاء ينبذلُ
بشير الصلوي اليمن
كل النساء تذوق العشق في كتبي
فالحرف مني بياض دونه زلل
رمزي علي اليمن
جنّهم الشوق جاءت من ينافسها
كفّي نعقيك كفّي أيها الشُّعَلُ
لا تلق أقلامك البكماء قد أزفت
إذا تكلّمت ُ يوما ينتهي الجدلُ
شمس الحروف أطلت من صحائفنا
لا يُرجعُ الليلَ لغواً منك ينسدلُ
زهير شيخ الطرب
إن المعاني أنا لو عاينت ادبي
لاسترسلت شغفا وارتابها الخجل
نورالدين جريدي الجزائر
نشيدنا في الدنى يسري وفي دمنا
الله أكبر، يشدو الشعر يبتهل
رمزي علي اليمن
سفح البيان أنا من ذا يطاولني
تقطّعت نحو إدراك العلا السّبلُ
بشير الصلوي اليمن
انا الذي لبياض النهد اجعله
رسم جميل بهذا الصدر مكتمل
جمال رميلي الجزائر
وعشقنا سكب الانهار في دمنا
أحالنا كالسواقي زانها الهطل
رمزي علي اليمن
عبري ونحوي أتى المعنى وقائله
وكلّ من سار للعليا ومن وصلوا
بشير الصلوي اليمن
انا نبي الهوى في جعبتي قبل
انا االرسول ودوني ماتت الرسل
أحمد الجهمي اليمن
حبيتي في بلادِ العرب قاطنةٌ
قولوا لها: هل ستدني حضنها السُّبلُ
رمزي علي اليمن
أنا أنا تاج رأس الحرف ها أنا ذا
إليك بالشوق بالأحزان انتعل
أحمد الجهمي اليمن
متى سيهطلُ غيم ُ الوصلِ من شفتي
وتنتشي من دوالي سكرنا القُبلُ
محمد الحريبي اليمن
نت الاصول انا اجدادك الاول
وسيبد الحرف من شعري لكم رسل
سيدة الحرف مكة المكرمة
أنا الجزائرُ برائي جُمِّعتْ دولٌ
وقامةُ النخل طولي مَنْ لها يصلُ
نورالدين جريدي الجزائر
تبرعم الغد في كفي وفي كبدي
فالفجر آت.. وبالأنوار يكتحل
زهير شيخ الطرب
سل عن حروفي إذا ما رحت أنثرها
كل الصبايا ومن يحدوهم الامل
عوني شايب الذراع الجزائر
يا أيها الناس ما أنتم على سبق
فتلك سيدتي تزهوا بها الحلل
تلك التي أينعت من حرفها أغصن
وأورقت في شدى لحن لها الجمل
ما ساد في الأرض من نسوانها زمنا
ولا يطقن لذاك الأمر لو حملوا
سيدة الحرف مكة المكرمة
كلّ الأشعار ٍحين أعلنُها
حباً ويعنو إلى طفلِ الندى الجبلُ
بشير الصلوي اليمن
اقول حرفي فتمسي الناس تجمعه
وتختلف حوله الاراء والجمل
فكم كتبت واهل الشعر استمعوا
وكم نثرت فثارت دونه دول
جمال الرميلي الجزائر
ياأيها العشق كيف العمر ينفطم
وقد أبحت جراحا فيه تندمل
سيدة الحرف مكة المكرمة
ذا عزَمتُ أنا الخنساءُ في جلدي
وصبرُ زينبَ إذ حاقتْ بها العِللُ
زهير شيخ الطرب
كم اسبغت حلالا ما زلت البسها
بعض العذارى ومن يغريهم الغزل
بشير الصلوي اليمن
انا الهلال هلال الشعر مكتمل
انا الربيع وهذا الورد والعسل
سيدة الحرف مكة المكرمة
أستغفر ُ الحب من غيري سيكتبه
كما أريدُ يباهي في فمي الأُوَلُ
أنا العروبةُ ميلادي وَمُختتمي
منها إليها بروحي سوف أنتقلُ
جمال رميلي الجزائر
لأنت كل الدنى يا نخلة بسقت
في الروح فاختارها في صبوتي الأمل
سيدة الحرف مكة المكرمة
يمشّطُ الحرْفُ عرْجوني بأنمُلِهِ
وتسْتحي من شفاهِ التمرةِالقُبَلُ
نورالدين جريدي الجزائر
هذي الجزائر تفدي الضاد من زمن
يقودها للنهوض الحزم والشعل
بشير الصلوي اليمن
هيااستظلوا على شعر ي على نغمي
ورتلوا الحرف مني الان وانتفلوا
سيدة الحرف مكة المكرمة
فكم كتبت واهل الشعر استمعوا
وكم نثرت فثارت دونه دول
لكنّها صيحةٌ للحب قد صدَحَتْ
فيها الطموحُ وفيها بعضُ ما حَملوا
زهير شيخ الطرب
ما اينعت ليلى إلا بما سمعت
مما أقول بها والشعر ينتقل
جمال رميلي الجزائر
كل القوافي هنا تشتاق بسمتك
تحيا إذا راك في جمْراتها البلل
رمزي علي اليمن
فلتطفئي ما تبقى من سعادته
لا تسلئي الآن مما أنت تشتعلُ
زهير شيخ الطرب
حتى غدت مثلا للعشق يرفعها
شعري والهامي والعاشق الثمل
رمزي علي اليمن
حذفت كلّ سرورٍ من مودّتنا
كأننا بعد جزم المنتهى عِلَلُ
بشير الصلوي اليمن
فلتجعليني لهذا النهد اغنية
اوفجعليني بماء الخصر اغتسل
رمزي علي اليمن
ماعاد يا عبرة الأشواق في قلمي
خدّاً على حرفك الحرّاقِ يحتمل
نورالدين جريدي الجزائر
هامت قصائدنا عزا ومفخرة
فليشهد الله والتاريخ والدول
سيدة الحرف مكة المكرمة
ما اسْتسلمَتْ لرياحِ العشق أشْرعتي
لكنّني لنداءِ الصّحْبِ أمْتثلُ
زهير شيخ الطرب
كل القوافي اذا ما رحت اطلبها
من فرط زحمتها تأتي وتقتتل
بشير الصلوي اليمن
فلتخرجي الشعر من عينيكِ لولوة
لا تتركي الحرف في عينيكِ يشتعل
نورالدين جريدي الجزائر
يا سيدي هذه ألحان قافيتي
تنسباب من لحن وجداني كماالعسل
جمال رميلي الجزائر
أمدُّ للمبتغى قصدي بلا وجل
وهل لغبرِك يرنو الحلم يكتمل
رمزي علي اليمن
يا موجة الصدّ قد شابت هنا سفني
ما عادت اليوم من ذكراك تنفعلُ
سيدة الحرف مكة المكرمة
قلبي باليمان هوى الصنعاء مُنشعبٌ
وفوق روحي هواها راحَ ينسدلُ
حمادة النخيلي مصر
من غيرها قد سبت بالحرف درته
فأضحى لها عبداً بالعين يكتحل
زهير شيخ الطرب
أنت الاميرة تاج الشعر يغبطك
مما يقولين درا القلب يعتمل
سيدة الحرف مكة المكرمة
.قلبي بمصر هوى الأهرام مُنشعبٌ
وفوق روحي هواها راحَ ينسدلُ
جمال رميلي الجزائر
حبيبتي أضرمتْ أنفاسها ودنتْ
تروقها لهفتي تدنو فأشتعلُ
نورالدين جريدي الجزائر
إليك أهدي أريج الورد مبتهجا
غناء يشدو فأنت الشعر يكتمل
بشير الصلوي اليمن
سليلة الشعر والامجاد قد خُلقت
كانت لاهل الهوى يرقى بها المثل
سيدة الحرف مكة المكرمة
أسْتعفرُ العشق عمّا كانَ مِن زللٍ
وما نطقْتُ سوى كي تغتسلَ القبل ُ
رمزي علي اليمن
ترياق وصلك لن أجوه منك ولو
مت اشتياقاً ولن أحنيك يا جبل ُ
حمادة النخيلي مصر
النيل يسأل عنكِ اين التى أهوى
ما عدت عنها بذاك البعد أحتمل
زهير شيخ الطرب
ادلجت ظبيا وهل اغرى محبتنا
إلا الرشا يسري يجري به الوجل
رمزي علي اليمن
يا مُرّ ذكراك لكن لن أبوح بها
اموت صبرا ويحيا فينيَ الرجلُ
نورالدين جريدي الجزائر
وذي قرائحنا، بالحب تجمعنا
طاب المقام فلا هم ولا علل
رمزي علي اليمن
مادمت هاجرت من عشّي فلا أسفٌ
طوبى لقلبك هذا الجاهُ وال فِللُ
زهير شيخ الطرب
يا شبه ليلى وما انفك اذكرها
إني وقيس على الايام نكتمل
رمزي علي اليمن
كفرت بالعشق والأحباب من زمنٍ
ما عدت إلا عليّ اليوم أتّكِلُ
زهير شيخ الطرب
لن ابرح الشعر حتى أن افيض به
مما حبيت وما ابني وارتجل
رمزي علي اليمن
جل تشردت من قلبي وما بقيت
إلا بيوت القوافي لي أنا نُزُلُ
بشير الصلوي اليمن
قد اسُمعت كلماتي الحب والبشر
والنار والنمل والصحراء والجمل
كل الخلائق كم تطرب على وتري
حتى السماوات من عينيا تبتهل
جمال رميلي الجزائر
كم ذا اريد شرابا من مباسمها
حتى إذا متُّ يبقى في دمي العسل
نورالدين جريدي الجزائر
هذي هنا لغة الإعصار تجرفني
حرف على شفتيَّ الصفرِ يبتهل
رمزي علي اليمن
لا زلت يانجم شعري مشرقاً ألقاً
مهما تعاقب من نجم وما أفلوا
لا لا زلت يا حرفي إذا ذَكروا
شمس المعاني فأنت المضربُ المثلُ
زهير شيخ الطرب
ما اجمل الجمع يمسي باقة زهرت
كل البدور اتت بالنور تغتسل
بشير الصلوي اليمن
شعراء جيلي بقايا من شذى ادبي
الاصل عندي وهم بالاصل أكتملوا
رمزي علي اليمن
لا لا زلت نحوي منذ فارقني
أنآي فوق بساط الشعر أرتحلُ
حمداً لربّي بأني قد خلقت أنا
حسبي بذلك فخرا كلّه أملُ
جمال رميلي الجزائر
قد آن للحب أن لا يثنه سبب
وآن للشعر أن تقتادَه المُثُلُ
زهير شيخ الطرب
يا ظبية البان هل نامت فما حلمت
إلآ بطيف سرى يشتاقه الوصَل
نورالدين جريدي الجزائر
قصيدتي انتحرت أزهار مهجتها
في همسة الصمت راح الحرف يرتحل
بشير الصلوي اليمن
منارة الشعر في كفي احركيها
انا الدليل اذا ما القوم ارتجلوا
انا البشير بشير الشعر في زمن
مات القريض به او دنى الاجل
رمزي علي اليمن
ونمت في صدرها في سطر روعتها
أصار نومي مع بنت النّهى جَلَلُ
نورالدين جريدي الجزائر
يا لوعة الصمت محموم بقافيتي
يُتْلى على وجعي يا سين والجلل
رمزي علي اليمن
حوريّة الشعر إني كي أغازلها
لشخص رمزيَ والأفكار أنْتَحِلُ
زهير شيخ الطرب
ا نعمها رقدت في ظل ما طلبت
بين الفؤاد وما اخفى وما جهلوا
رمزي علي اليمن
نعم أغازلني بي ليس يعجبني
سواي، ليس لقلبي في الهوى بَدَلُ
زهير شيخ الطرب
لو اضرمت عبس من ثأرها سقرا
ما اسطاع منقذها شيئا وما فعلوا
سيدة الحرف مكة المكرمة
إذا عزَمتُ أنا الخنساءُ في جلدي
وصبرُ زينبَ إذ حاقتْ بها العِللُ
بطهرِ عَيْني شعوبٌ ترتوي عطشاً
وزمزمٌ للذي قد شاء ينبذلُ
رمزي علي اليمن
ياربة الحرف إني لا أزال إلى
ربى خيالك لا يظنيني الكَلَلُ
في نار شعرك نمشي فوقنا ظلَلٌ
من تحتنا ظلٌ في حرفنا ظُلَلُ
سيدة الحرف مكة المكرمة
فالشعْرُ صرْخةُ أجيالٍ نواكبُها
فيها انْطفأنا وعدْنا فيه نشْتعِلُ
الشاعر غريب الدرب المالكي اليمن
من شرفة القلب حيث النار تشتعل
يسافر الحرف عريانا وينتقل
من منبت الآه ها قد جئت احملني
طريقي الجمر واللوعات والعلل
من حيث لا كنت جئت ماسكا بيدي
اسير خلفي اسيرا والمدى زجل
من انت يا انت يا من جئت تحملني
الى الضياع وما ذنبي وما العمل
مسافرا لم ازل في اللاوجود معي
خلف الحياة متى بالله قد اصل
ان لم تجد لي مكانا استريح به
حتما ساخلعني ما عدت احتمل
فقد مللتك بي يا انت يا رجلي
فسر اليك رعاك الله يا رجل
رمزي علي اليمن
لا زلت أعرج في أفق الجراح وما
همّي بمن صعدوا بعدي ومن نزلوا
جمال رميلي الجزائر
حن الذين منحنا الشعر مجمره
كما الذين أراقوا العمر فاكتملوا
زهير شيخ الطرب
ذلت بمن كتبوا اقدامهم وطغت
نار الحمية ما ارتادوا وما وصلوا
رمزي علي اليمن
بين الجراحات كليعسوب إن تسلوا
ماباله نزف جرحي في الهوى عسلُ
نورالدين جريدي الجزائر
أردِّد الصور العطشى على شفتي
نجوى تهيم مع الإسراء تغتسل
رمزي علي اليمن
لي خيمة فوق جمر البوح قد نُصِبت
الله يقدر أن يأتي بمن رحلوا
زهير شيخ الطرب
لو انهم صبروا ليلا بأكمله
ما قال ما جرحوا دهر وما احتملوا
رمزي علي اليمن
مذ غبت عنهم ولم يبقوا ولم يذورا
سامحت يا شوق من عافوا ومن أكلوا
نورالدين جريدي الجزائر
كانو ا وكنا، وكان الضاد يجمعنا
بالأمس كانو هنا، واليوم قد رحلوا
زهير شيخ الطرب
ليت الاماني تأتي مثلما زعموا
قالوا مقولتهم من بعدها قتلوا
رمزي علي اليمن
كانوا وكانوا ومذ غابت قرائحهم
لا راسلونا ولا جاءو ولا اتصلوا
لم يبق شبرٌ بشعري لم يسل ألما
وليس لي في الهوى خيلٌ ولا جَمَلُ
زهير شيخ الطرب
مني اليكم اهيل الحرف معذرة
قد طال مكثي هنا والليل ينسدل
عمر النهاري اليمن
كل الذين استباحوا مهجتي رحلوا
وحدي مع الحرف والأوجاعِ ابتهلُ
قلب الطرفَ في أطياف ذاكرتي
وما تبسّم في أرجائها أملُ
محممد فكيح السعودية
مذ استحلت حُلى الألفاظ ذاكرتي ..
وكلما إنطفأ النسيان إشتعلُ
محمد لحريبي اليمن
بنت الاصول انا اجدادك الاول
وسيد الحرف من شعري لكم رسل
ساكتب الشعرفي حبي لدوحكم
وانقد الظلم طز بالقوم ان زعلوا
لست الاسيف على قول اصبت به
ان الحصان وقد روضته صهل
جار الزمان على شقي بطعنته
واطلق الاه اخواني وقد خذلوا
يا مفصل الضلع يا صنعاء يايمني
ليت الاشقاء بعد الوهب قد وصلوا
اهلي الحجاز ونجد لست امحضهم
الا الولاء وسيفي دونهم خطل
اهوى الجزيررة ارضي كلها وطني
باطهر الارض اكراما لهم اصل
الدار داري واهلي ما اقمت هنا
والقلب دار لهم ان قيل ارتحل
هذا العتاب على جرحي بخنجركم
ان السطور بما في النفس يعتمل
عمر النهاري اليمن
ا أيها الجرح لا تحفل بمن كتموا
لحن الهوى وعن العشاق ما سألوا
محمد فكيح السعودية
عداً لعينيك هذا العمر والأملُ
مهما تباعد دربٌ دونه الخطلُ
وعداً بأن أكتب الأشعار في ولهٍ
حتى ألاقيك في الشطين .. نحتفلُ
جمال رميلي الجزائر
من مشتل الحرف جئت الآن في مدد
انثال في المجتبى والبرقَ أنتعلُ
نورالدين جريدي الجزائر
فما .أنا وتر المعنى ونغمته
مَبْنى ًعلى لفظة ٍ معزوفه الأملُ
أنا أنا حلَّة المعنى ورونقه
أنا المرتِّل في آفاقه الثمل
فما .أنا ثورة الألفاظ ألهبها
أنا القصيد، رؤى تشدو وتبتهل
نور الدين جريدي

اللقاء 30 مارس 2013
التعديل بواسطة: نور الدين جريدي
الإضافة: الأربعاء 2020/05/06 04:41:40 مساءً
التعديل: الأربعاء 2020/05/06 04:55:49 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com