عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. عامِّي > العراق > كوكب البدري > بكاءُ خيمةٍ في الأربعين

العراق

مشاهدة
150

إعجاب
1

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

بكاءُ خيمةٍ في الأربعين

خُطَى وَجْدِي تُقَاسِمُنِي اشتِعَالي
وتَطْحَنُ في رَحَى المَنْأى ظِلَالِي
فلي ذِكرَى تمايسنِي عَذَابَاً
لِبَيْتٍ في السّرَى وَهمَاً بَدَا لي
أطُوفُ بِلا مَفاتيحٍ حِمَاهُ
فَتَسْبِقُنِي عَنَاوينُ ارْتِحَالِي
وَلِي عَيْنٌ مُجَرَّحَةٌ سَهودٌ
تُبَاكِينِي ؛ وَكَفُّ مُنَايَ خَالِ
وَكَمْ زانَتْ لَوَاحِظَهَا رُمُوشٌ
تفَتِّشُ عَنْ عَصَافيرِ الدّلالِ
تهدهدها حكاياتٌ لأمّي
عن الفرسان في زمن المعالي
فَلَا سَهَرٌ يُؤرِقُنِي بِلَيْلٍ
ولا صَمْتٌ سَيسْكُنُنِي بِبَالي
أعَارَتْنِي العَنَادِلُ صوتَ قلبي
وزيَّنْتُ القصيدَ بكلِّ غالِ
وأهدتني الفراشةُ لونَ حبري
فأطرَبْتُ الرّبابةَ من خيالي
وَمَا فَطَنَ الفُؤادُ إلِامَ يَسْعَى
رُعَاةُ القَهْرِ في سُنَنِ الضّلالِ
فَمِنْ بَعدِ الضُّحَى داسُوا دِيَاري
على أيٍّ سَأبْكِي يا سِلَالِي
على بلَدٍ تهدَّلَ سَاعِدَاهُ
وغِيضَ سَنَاهُ في غَورِ الرّمالِ؟
على صَحْبٍ وراءَ الليلِ غَابُوا
وما تَرَكُوا سوَى دمعِ الرِّجالِ؟
يُشيرُ إلى ضياعِ طريقِ بيتٍ
تَسَرْبَلَ بالشَّظايا والقِتَالِ
فَلَا وَرْدٌ على الأغصانِ باقٍ
ولا شَجَرٌ يُلَوِّحُ للهلالِ
سَألتُ عَنِ الطَّريق خطوطَ كفّي
فَلَمْ تَقْرَأ سوى شدِّ الرِّحالِ
ولكنّي كَفَفْتُ الدَّمعَ صَبْرَا
وكمْ كانَ اللّظَى فوقَ احتمالي
ولَمْ تَسْتَعْذِب العَبَراتِ عَيْنِي
لِتَروِي في المعابرِ ما جَرَى لي
فَذَا قلبي تَصَدَّعَ من عذابي
وما نسيَ الصّلاة بكلِّ حالِ
وذا بيتي تَشَظَّى في غيابي
غريباً لا تُوَاسِيْهُ الليَالي
كوكب البدري

إلى بيتي الذي صار ذكرى
بواسطة: كوكب البدري
التعديل بواسطة: كوكب البدري
الإضافة: الأحد 2020/05/03 06:39:30 مساءً
التعديل: الاثنين 2020/05/04 12:38:13 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com