عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > سورية > مفيد فهد نبزو > يا ليتني كأسٌ

سورية

مشاهدة
302

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

يا ليتني كأسٌ

مذ ْلوَّح َ التفاحُ في خدَّيها
ورأيتُ لونَ البحر ِفي عينيها
والطيرُ غرَّدَ منْ عذوبةِ صوتها
والكأسُ أشرق َمنْ جمال ِيديها
والشَّمسُ أرختْ فوقها بظلالها
وعيونُ كلِّ الناظرينَ إليها
والبيرةُ الصَّفراءُ أمستْ بيرةً
حمراءَ من ذوبِ الشفاه ِعليها
نادى رفاقُ الكأسِ إنكَ شاعرٌ
والشعرُ يكبرُ لو تغزَّلَ فيها
ماذا تريدُ من الهوى؟!! جاوبتهمْ:
يا ليتني كأسٌ على شفتيها.
مفيد فهد نبزو

ضمتنا جلسةٌ جميلةٌ في أحدِ المتنزهاتِ الطبيعيةِ الخضراءِ الساحرةِ بأشجارها وأزهارها وشلالاتها العازفةِ موسيقا الحياة ، ورغبتْ باقةٌ من الشبابِ والصبايا الاستماع إلى قصائدِ الغزل ِ، وكنتُ وقتئذٍ مستغرقا ً أتأملُ صِّبيَّةً فاتنةً جذابةً حسناءَ تضجُّ بالأنوثة ِوالشفافية ِوالرِّقةَ والنضارةِ ، وهيَ جالسةٌ أمامي تحتسي كأسَ البيرة ِ ، فما أن تلامس شفتاها شفةَ الكأس ِحتى تشكلَ خطاً متعرِّجاً أحمرَ اللونِ يذوبُ في البيرة ِ الصَّفراءِ ، وطلبوا منِّي أنْ أبوحَ فبحتُ بهذه الأبيات :
التعديل بواسطة: مفيد فهد نبزو
الإضافة: الأحد 2020/05/03 08:02:37 صباحاً
التعديل: الأحد 2020/05/03 05:43:02 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com