عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > العراق > وسام وليد > ذاكرة الرياح

العراق

مشاهدة
86

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

ذاكرة الرياح

تَجِيءُ الرِيَاحُ فَيُمْحى
الصدى
بِهَذا الفَضاءِ وطولِ المدى
فأسبرُ قولاً
نديَّ الصفاتِ
يُبلسمُ أرجاءَ صدري ندى
فأركضُ
خلفَ الليالي شهاباً سريعَ الزوالِ
وكلّي فِدا
إلى أي نبضٍ
أُحلقُ طيراً
بأفقي ..
ودوني يطير العِدا
وأذكي
مياهَ النخيلِ بسعفٍ
بها تمرُ ظلّي
بحزنٍ شدا
دمي
نهرُ غيمٍ
يضجُ شذاهُ
ليلقى بمعنى اصطباري
الهدى
وروحيَ تَسري
كطيرٍ شريدٍ
لتدنو إليَّ متى ما بدا
إليها
بأنيَّ أهفو ضياعاً
كدقاتِ قلبي
أمدُّ اليدا
وأدري
بأنَّ الخيالَ عقيمٌ
فكمْ من حياتي
تهاوى سُدى
لِمَ الشعْرُ
رَفرفَ نبضاً حزيناً؟!
وذا العمرِ شعراً فكيفَ الردى؟
هو الشعرُ إرثي
سلالةُ مجدٍ بلحظِ الكلام
ينيرُ الغدا
أسيرٌ
وملءَ التوحُّدِ أُمحى بعصفٍ
وذا الفكرُ مني عَدا
بموتٍ
يَدِقُ حَنايا المُنى
ليُفنى الحِمَامُ
بمَحضِ الصدى
نقشتُ على الصخرِ
وهجَ الحروفِ
وعمريَ
تحت الترابِ ابتدا
وسام وليد
بواسطة: وسام وليد
التعديل بواسطة: وسام وليد
الإضافة: الخميس 2020/04/30 08:44:47 مساءً
التعديل: الجمعة 2020/05/01 09:56:51 صباحاً
إعجاب
مفضلة
متابعة


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com