عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > سورية > عمر هزاع > مِيراثُ قابِيلَ

سورية

مشاهدة
210

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

مِيراثُ قابِيلَ

كُرِّزتِ..
وَالنَّاهِدانِ اثَّوَّرا كَرَزا..
فَراوِدِينِيَ..
عَمَّا فِيهِما اكتَنَزا..
وَمَكِّنِينِيَ مِمَّا احمَرَّ
وَانتَهِزِي:
أَنَّ اصفِرارَ ابتِسامِي دَمعِيَ انتَهَزا
ما كانَتِ الحَربُ إِلَّا وَجبَةً
بِدَمٍ رَغِيفُها وَتَنانِيرِ الرَّدى خُبِزا
فَأَوِّلِينِيَ جُوعًا
لا حُدُودَ لَهُ
وَفَسِّرِي بِالمَجازاتِ الذِي رُمِزا
لا شَيءَ؛ دُونَ سُقُوطِ العُمرِ؛ حالَ
وَلا يَدٌ تُقاوِمُ؛ دُونَ الجُرفِ؛ مَن هَمَزا
نَزَفتُ أَمسِيَ..
وَاجَّرَّحتُ..
وَانفَتَقَتْ عُرى الخَيالِ..
وَفَكَّ الواقِعُ الغُرَزا..
حَتَّى المَراقِدُ
حَيرى
ساهَرَتْ قَلَقِي
وَباتَ نَومِيَ؛ يا نَوَّاسَتِي؛ فَزَزا
لَن تَمنَعَ الوَجَعَ اللَّيلِيَّ شَمعَتُنا
أَو يَردَعَ المَوتَ مَن فِي دِرعِهِ احتَرَزا
مُدَولَباتٌ كَراسِينا..
تَدُورُ..
وَلا عَصًا تُثَبِّطُ..
لا عُكَّازُنا رَكَزا..
جِنازَتانِ
لِقَلبَينا
بِأَضلُعِنا
وَفِي المَحاجِرِ
كِلتا المُقلَتَينِ عَزا
مَن عَلَّمَ المَوتَ أَن يَختارَنا
قُدُمًا؟!
وَأَن يُؤَخِّرَهُم
خَلفًا
إِذا فَرَزا؟!
أَينَ الجَمالُ الذِي؛ يا قُبحُ؛ تَزعُمُهُ؟!
وَما الكَمالُ؟
وَقَد أَوسَعتَنا عَوَزا!
فَمُ العَداوَةِ
كَمَّمناهُ
فَانكَشَفَتْ عَنهُ البَراقِعُ
لَمَّا نابُهُ بَرَزا
رَبَّاهُ؛ جَروًا؛ قَمِيصُ الوَهمِ..
داخِلَنا
حَتَّى تَوَحَّشَ ذِئبًا..
فاتِكًا..
فَغَزا..
مِن صُلبِ قابِيلَ..
جِئنا..
مِثلَ مَسبَحَةٍ..
وَالآنَ..
فَرَّطَنا مِيراثُهُ خَرَزا..
عمر هزاع
بواسطة: عمر هزاع
التعديل بواسطة: د. عمر هزاع
الإضافة: الاثنين 2020/04/27 06:28:02 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com