عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > اليمن > أحمد الصيعري > تزَلُّجٌ

اليمن

مشاهدة
175

إعجاب
1

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

تزَلُّجٌ

عن التجريد ياقلبي تجرّدْ
ولا تأتِ القصائدَ غير مُوقَدْ
ومن أغرتك بالنقش اليماني
فقد أغرتك بالشِعر المُخَلَّدْ
يقول لي الخضاب وقد جلاها
تعبتُ، أليس للتبريح مِن حَدْ!
وأدنى مايقول الخُرصُ عنها
صفاءَ زمرُّدٍ وبريقَ عسجَدْ
سأقتحم الغرام، ولست ممن
إذا وجدَ الهوى صعباً، تردَّدْ
ومالي هددٌ، لكن قلبي
إذا غابت أمانيهِ، تهدْهَدْ
فعينكِ مذ رأيتُ، كأن عيني
كويكبُ صادهُ في الأفْقِ فرْقَدْ
وثغركِ مذ كَشَفتِ، كأن ثغري
تسرَّحَ منه شيطانٌ مُصَفَّدْ
وخصرٌ مثل قوسٍ مِن جَليدٍ
تزلج فوقه طرفي المُجَمَّدْ
ونهدٌ فك أزرارَ القوافي
إلى أن كِدْتُ،،، قالت كُفَّ يا وغدْ
أقيم الأمنيات على جراحي
وأحيي بالمحبةِ ما تبدَّدْ
وأنفخُ بالقصائد، نار حبي
أخاف إذا تركتُ الشعر، تُخمَدْ
فكيف، ولم يكن قلبي حديدًا
إذا مرّت به نارٌ،، تمَدَّدْ!
فؤادي، ياجميلةُ كان طفلاً
يعُدُّ الأمنيات، متى تجَعَّدْ؟!
يراودني هواكِ، ولا قميصٌ
لديَّ، يقُدُّهُ، لكنَّهُ قَدّْ
نقشتُكِ في الفؤاد، بكل ضوءٍ
إلى أن صار قلبي، سقفَ معبَدْ
تعالي إن هذا الحب دينٌ
ومن ذاق المحبةَ، كيفَ يرتَدْ
تعالي واكشفي ساق الأماني
فعرشكِ في دمي، صرحٌ مُمَرَّدْ
أحمد الصيعري

كتبت في تاريخ 17/01/2019
التعديل بواسطة: أحمد الصيعري
الإضافة: الأربعاء 2020/04/22 02:33:24 صباحاً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com