عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > اليمن > أحمد الصيعري > هاربٌ مِن سَدِّ مَأرِب

اليمن

مشاهدة
176

إعجاب
1

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

هاربٌ مِن سَدِّ مَأرِب

ستحِبكَ الأشجار والأرصفةْ
كمحبةِ الصوفيِّ للمعرِفةْ
ستذيعُكَ النايات كي نحتمي
بصداكَ من بازوكةٍ مُرجِفَةْ
ستصيغك الحسناء حِرزًا لها
كي لا تراها الساعةُ المُجحِفَةْ
وأنا سأفنى فيك حتى أرى
بالحب، مالم تبصرِ الفلسفَةْ
يا موطن العود الذي شد أو
تارَ الهوى، مِن أضلعي المُنزِفَةْ
هل كان من عجبٍ إذن، أنني
جرحتُ صدري فيه كي أعزِفَهْ
ربيتُ شعري فيكَ حتى غدا
طيرًا، يكادُ النجمُ أن يخطِفَهْ
أفلا ترى ثغري إذا زرتَهُ
تغريدةً وأضالعي رَفْرَفَةْ!
عيناك والحزن الذي فيهما
مستنزِفٌ يشكو لمستنزِفةْ
يا آخر الدمع الذي صنتهُ
وأخاف من عينيَّ أن تذرِفَهْ
منذ انهدام السد لمّا نزل
أبناء تلك الغربةِ المجحفةْ
يا موطني يا غصنَ قلبي الذي
قطفتُ عمري، خوفَ أن أقطِفَهْ
أ كُلما ذادت يدا شاعرٍ
عنك الردى، آليت أن تقصِفهْ!
زخرفتُ قلبي باسمك المنتَهى
حتى امتلا قلبي من الزخرفة
ففي دمي ما لا تراهُ الرؤى
وفي الرؤى ما لا تفيهِ الشَّفَةْ
نحتاجُ نوحَ الحُب، كي نحتمي
من غيظ هذي الموجةِ المُشرِفَةْ
لا يعرف العشاق حتَفَ الهوى
وإن همُو، لا تنفع المعرِفِةْ
قدَرًا على العشاق أن يسبحوا
في كل ماءٍ دونما زعنُفَةْ
نحتاجُ نهر الحب، لكنه
يحتاجُنا غرقى لكي نرشُفَهْ
أحمد الصيعري

كتبت في تاريخ 10/2018
التعديل بواسطة: أحمد الصيعري
الإضافة: الاثنين 2020/04/20 09:42:40 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com