عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > سورية > مفيد فهد نبزو > .. الشاعرة الحسناء ..

سورية

مشاهدة
255

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

.. الشاعرة الحسناء ..

قالتْ أتسمعُ شعرا ً قلتُ والهفي
أنْ أسمعَ الشِّعرَ منظوما ً ومنثورا
وتأتأتْ لحظة ًمن بعدها انطلقتْ
بنغمةِ الصَّوتِ تُلقي الشِّعرَ مكسورا
ورحتُ أدنو إليها كلَّما انفعلتْ
وصرتُ أبدي لها الإعجابَ مسحورا
كمْ غصتُ في بَحرِ عينيها وموجِهُمَا
أستلهمُ الوحيَ منظوراً ومستورا
وكنتُ أصغي لها، والشوقُ يُشعلني
من ثورة الحبِّ قدْ أصبحتُ مبهورا
فتارة ً ترفعُ المجرورَ واثقة ً
وتارة ً تجعلُ المرفوعَ مجرورا
وقرَّبتْ ثغرَها مني تُدلِّعني
بضحكة ٍ حرَّرتْ ما كانَ مأسورا
وتابعتْ شِعرها، والشَّعرُ ظلَّلني
ما أبدعَ الشَّعرَ مجدولا ً ومنشورا
فآنستْ وحشتي . ضجَّتْ أنوثَتُها
فيما تصحَّرَ بلْ ما كانَ مهجورا
هامستُها فرَحَا ً، والعطرُ يَغمرني
زيدي فزادتْ وهبَّ القلبُ مذعورا
من كرمةِ الرُّوحِ عَنقودانِ ما اعْتُصرا
والكأسُ ينتظرُ العنقودَ معصورا
ياربَّة َ الحُسنِ سحرُ اللفظِ يَعزفهُ
تناغمٌ يتركُ المحزونَ مسرورا
أنتِ الأميرة ُ فيكِ الصَّمتُ يُدهشني
فكيفَ لو بُحْتِ نارا ًأشرقتْ نورا؟!
وأينَ ذنبُ الذي يَهوى الجَمَالَ إذا
ما كانَ في عَرشهِ السِّحريِّ مأمورا
فلامستْ كفُّها كفّي وما ارتعشتْ
وصافحتني بشكرٍ قلتُ مشكورا
لا تحسبي أنني للشعر فارسُهُ
لو كنتُ فوقَ الغيومِ البيضِ منصورا
أمامَ عينيكِ راياتي أنكِّسها
وعندَ بوحِكِ يغدو الشِّعرُ مدحورا
فأيُّ شعرٍ، وما نفعُ البيانِ إذا
ما كانَ للرِّيمة الهَيفاءِ منذورا .
مفيد فهد نبزو

قصيدة غزلية ترتقي بالجمال الأنثوي الساحر ، واللفظ الباهر ببوح شجي ينأى باللقاء عن المتعارف عليه في اللغة من صواب أو غلط ، فيمجد الشاعر الجمال من خلال شاعرة حسناء تتركه أسير حسنها ، فيذوب رغم ما في كلماتها من معرفة للغة والنحو والعروض . الجمال فوق كل اعتبار ، ولذا ينكس الشاعر راياته أمام لحاظ عينيها ، ويعلن انكساره في إذ لا جدوى للشعر والبيان إن لم يكن منذورا ً للريمة الهيفاء .
التعديل بواسطة: مفيد فهد نبزو
الإضافة: الأحد 2020/04/05 08:19:57 مساءً
التعديل: الاثنين 2020/04/06 05:24:52 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com