عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > موريتانيا > محمد يحيى ولد الحسن > أيَتُها الحب

موريتانيا

مشاهدة
187

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

أيَتُها الحب

إنّيْ الذّبيحُ مِنَ الطراز الأوَّلِ
لا شيءَ يَذبَحُ كالجَمالِ المَوصِليْ
إنّي الذّبيحُ وَلاتَ ساعَةَ مَهرَبٍ
فَلَقد طُعِنتُ لَدُنْ طُعِنتُ بمَقتلِ
إنّي الذّبيحُ إلى الوَريدِ، حَبيبتيْ
أرجو لها اللامَوتَ، ترجو المَوتَ ليْ
يا مَوصِلَ الزَّمَنِ الجَميلِ ومُنتَهى
حُلُمِ المِيَاهِ على الرِّمالِ الرُّحَّلِ
عَيناكِ بَوصَلَتيْ إذا ما تِهتُ في
طُرُقِ البِدايَةِ في الزّمانِ الموحِلِ
عَيناكِ دُنيايَ السعيدةُ بَرزَخيْ ال
أحلى وأحلى، جَنَّتيْ في مَوئِليْ
عَيناكِ ما لا يُستَطاعُ قَداسَةً
ما لا يُقالُ، فما سيبلُغُ مِقوَليْ؟
ماذا سأفعَل؟ كَيفَ أنجو مِن هَوا
كِ، أنا الغريقُ، فَعَلتُ أمْ لَمْ أفعَلِ
تَبَّت يَدا من راوَدوكِ لِتَغْضَبيْ
مِنّيْ، فذا حِمْلٌ يَفوق تَحَمُّليْ
أنا ذلِكَ النّزفُ القديمُ، فسائليْ
عنيْ شواطِئ دِجلةٍ إنْ تسأليْ
أمتاحُ مِنكِ الأُكسُجينَ، حَبيبتيْ
لا تبخليْ بتَنَفُّسيْ لا تبخَليْ
لا تَبرَحيْ الغارَ المُشيَّدَ في دَميْ
وتَحَنَّثيْ يا مَوصِليْ يا أَكمَليْ
إنْ جاءَكِ الوَحيُ اللَّدودُ فَذا أنا
فتَدَثّريْ في داخِليْ وتَزَمَّليْ
محمد يحيى ولد الحسن

إلى (الموصل) إبّان نكبتها من الدواعش
التعديل بواسطة: محمد يحيى ولد الحسن
الإضافة: الأحد 2020/02/23 06:13:34 صباحاً
التعديل: الثلاثاء 2020/08/04 01:42:45 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com