عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > سورية > ريم سليمان الخش > موت القصيدة ...

سورية

مشاهدة
666

إعجاب
44

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

موت القصيدة ...

لقد سُحبَ المدادُ من الحياض
وبات الشعرُ معدوم الوفاضِ
يمرّغ وجهه وجعٌ كبيرٌ
به أمسى المجاز على انقباضِ
به نزفت سطورٌ عاشقاتٌ
ولم تصل القصيدة للمخاضِ
***
سلوها هل أشاح الوجه عنها؟
كما حدَقٌ تُقلّعُ من بياض؟!!
كما نجمٌ يسارع بانطفاءٍ
وليس كمثله بالمستعاضِ
***
لقد خُسفت عيون الشعر حزنا
على جبلٍ إلى الجوزاء ماضِ
***
لقد رحل الأمير بلا وداعٍ
وحمّلتِ الرياض إلى الرياض
ليترك جنّة الأشعار ظمأى
تُهددُ بالجفاف وبانقراض
***
مصابٌ لم يدع للشعر بابا
سوى باب افتراضٍ بافتراضِ ....
ريم سليمان الخش

الى روح الشاعر اليمني الكبير فيصل البريهي ...رحمه الله
التعديل بواسطة: د. ريم سليمان الخش
الإضافة: الأربعاء 2020/02/19 02:41:47 مساءً
التعديل: الأربعاء 2020/02/19 04:51:37 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com