عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > لبنان > ناهدة الحلبي > الحسنُ أنتَ والحياة...

لبنان

مشاهدة
402

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

الحسنُ أنتَ والحياة...

يرقُّ لجفني السُّهادُ إذا
توسّدْتُ شُهْبًا وقلبي الحصى
وشُرْفةُ خدٍّ على أُهْبَةٍ
لِشهوةِ ليلٍ تُرَوّي الظمى
ف يُرْعِشُ نبضي مُذابُ الشّذا
وفَوْحةُ من غاب حين ارتوى!
ويَبْتَلُّ بالعِطْرِ شِعري كما
يُمَشِّطُ ثغري بِقَطرِ النَّدى
وعنْ غيرِ عمْدٍ سرتْ في دمي
غدائِرُ شوقٍ بها يُغْتَذى
يُشرِّعُ في مُقْلَتي غُربَةً
على الصَّدرِ أغفى وصلّى العِشى
هلِ الحبُّ محضُ هوًى داشرٍ
كقارئِ كفٍّ حَفِيِّ الخطى
ناهدة الحلبي
التعديل بواسطة: ناهدة الحلبي
الإضافة: الأحد 2020/01/19 10:40:58 صباحاً
التعديل: الأحد 2020/01/19 04:48:26 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com