عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > المغرب > حمزة بويكن > هلَكَ الفُؤادُ

المغرب

مشاهدة
157

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

هلَكَ الفُؤادُ

هلَك الْفؤادُ بِحبّها فاسْتَعْقَبَا
سحرتْهُ أسْما بالبها فَاسْتعْتبَا
لا،فارْجِعي قلبي ولا تسْتفسِري
عنْ دافِعي فلقدْ عدِمتُ الْمطْلبَا
أيْ ظالِمًا غرّتْه منّي لوْعةٌ
اِرْأفْ وآتِ الْقلْب ما لهُ قدْ صَبَا
مُنيَ الْفؤاد بِغاصبٍ نهَبَ الْحَلا
منّي،وأهْداني الْمخازي والسّبا
ما عُدتُ أرْجو غيْر عافيةٍ وقدْ
كنْتُ الّذي لا يرْتَجي غيْر الرِّبَا
إنْ تعْذُلوني عنْ عشيقِي،فاسْألوا:
هلْ أُنبَ قلْبٌ قبْل أنْ يسْتحبِبَا؟
لا،والْإلهِ،فلا تلوموا عاشِقًا
فكَفَاهُ غمًّا أنْ يُعاديهِ الْوَبَا
فوَربّ ما أرْضى سِوى مُتعَفّفٍ
أنّى قدَ ارْضى منْ أُدينتْ بالصِّبَا!​
حمزة بويكن

قصيدة غزلية.
بواسطة: حمزة بويكن
التعديل بواسطة: حمزة بويكن
الإضافة: الاثنين 2020/01/13 08:00:07 مساءً
التعديل: الثلاثاء 2020/01/14 02:40:27 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com