عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > سورية > أنس الحجار > نبوءة عشق

سورية

مشاهدة
716

إعجاب
3

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

نبوءة عشق

وَدَّعْتُها وَتَكَسَّرَ الصّمْتُ
مِنْ عِطْرِها إنّي تَنَفَّسْتُ
رَحَلَتْ وماسَ الدَّمعُ في حَدَقي
يَبكي مَعي لرَحيلِها الوَقتُ
كانتْ هُنا والخَوفُ يُرْبِكُها
وأنا صدىْ رِعْشاتِها كُنْتُ
القَهوةُ ارْتاحَتْ بأورِدَةٍ
أعصابُنا لدُخانِنا بَيْتُ
كانتْ صُروفُ الدّهرِ تَطْعَنُنا
لا ماتَ رَوْنَقُها ولا متُّ
وَنُرَتِّبُ الفوضى بأدْمُعِنا
قدْ رَتَّبَتْ دَمعي وَرَتَّبْتُ
يَغْفو الحَديثُ على دقائقِنا
ويَكادُ يفنينا بِهِ الصَّوتُ
كانتْ عَصافيرٌ تُراقِبُنا
تَغْريدُها مِرآةُ ما بُحْتُ
طِفلٌ أنا والشِّعْرُ خَبَّأني
ما شَابَ قلبي إنّما شِبْتُ
مازالَ دِفءُ يَمينِها بِيَدي
لمّا انْحَنَيْتُ لها وقَبَّلْتُ
وَنَسيتُ أحزاني بأمسِيَتي
وجَميلَ ما قالتْ تَذَكَّرْتُ:
- إنّي برغْمِ الخوفِ آتيةٌ
فأنا لبعضِ (شُجونِكَ) اشتقتُ.
قَدْ آمَنَتْ بِنُبوءَتي وأنا
بِنُبوءَةِ العينينِ آمَنْتُ
أتُرى ظلامُ الدّهرِ أخَّرَها؟
أمْ أنّني وَحدي تَأخَّرْتُ؟
أنس الحجار
من ديوان: سحر الأنوثة 2018
بواسطة: أنس الحجار
التعديل بواسطة: أنس الحجار
الإضافة: الثلاثاء 2016/10/25 05:42:15 صباحاً
التعديل: الخميس 2021/03/18 11:37:55 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com