عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > السعودية > فيصل الغامدي > عارضياً شارداً

السعودية

مشاهدة
228

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

عارضياً شارداً

إنما هذا الذي أسقاك
شعراً
قد سقاني البحر دهراً
عاصفاً
خمراً وحبرا
عارضياً شارداً.
ودعاني مُرهِفاً صِبراً
وأشجاراً وتِبرا
وترانيم لأهل السِر
أستاراً وسترا
وتولٍ ٍعن يميني
وتجافٍ .
وتعرٍ ٍعن تواريخي
بغمرٍ
واشتعالاتٍ بأشهادٍ
وأقمارٍ بذكرى
قلت إنا إن تأرّقنا بأسفارٍ
وأوصابٍ وجبرا
ما الذي ناداك من علياء
ناري؟
إنما هذا الذي أرداك
صدرا
إنما هذا الذي قد شد
مزماري
وألقى الناي
يُبرى
أنت يابرق احتضاري
إن تكن بالأمس
مهياراً
فإني لم أكن للشمس
أذرى
كيف نختار وإنّا لم نكن
ندري لهذا اللون
جرحاً ًغارقاً ً
سرداًً وهدرا
فاقرع الأهوال إنا
إن تآلفنا
تداعت سطوة الشطئآن تترى
والذي وثّقت في الرايات
إني لم يزل بي
من تراث الريح
جمراًراهباً
عفواًً وغدرا
لم يزل بي من قروح الرمل
قلباً نافراً درباً
وهجراناً
وهجرا
.....
فيصل الغامدي
التعديل بواسطة: فيصل الغامدي
الإضافة: الأحد 2016/09/11 04:26:00 مساءً
التعديل: الاثنين 2016/09/12 02:09:36 صباحاً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com