عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > سورية > هاني درويش ابو نمير > قالوا: سيأتي العيد

سورية

مشاهدة
213

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

قالوا: سيأتي العيد

قالوا: سيأتي العيدُ فافتَتِحِ الفرَح
فتَكَوَّمت بالبابِ أسبابُ التَّرَح
شَرٌّ وأعمَلَ في بلادي نابَهُ
قتلاَ وتفجيراَ وأحلامي ذَبَح
ورأيت من بعض الأضاحي طفلةً
جورية الوجناتِ عاطِرُها انسَفَح
ورأيتُ أمَّاً في محاجرِ حورِها
دمعٌ تَحَجَّرَ والجفون بها قرَح
يا أيها الدَّمعُ العصيُّ ألا استفض
من عين عيني علَّ حزني تكتسِحْ
قلبي يحاصره السوادُ فلا أرى
إلا صديداً من جراح تنفَتِحْ
في كل زاويةٍ تَلَطَّى فاجرٌ
ليُفَجِّرَ الإنسانَ في الوطَنِ السَّمِحْ
ويقالُ عيدٌ ذاتَ اربابُ الخَنى
حشدوا ضغائنهم ليغتالوا الفرَحْ
لصٌّ ولوطيٌّ وشيخُ ضلالةٍ
وغباءُ مأمورٍ لفعلِ المُقْتَرَحْ
وَيَتوْجُ أربابُ الفساد ِمواجعي
وكأن كل الخير من أرضي نَزَحْ
ما كنتُ يوما للتَّطَيُّرِ صاحباً
متشائماً فالحبَّّ في نبضي صَدَحْ
في كلِّ مفرَدَةٍ لوحي تفاؤلٍ
تشدو مواويلي وصدري بنشَرِحْ
وارى الحياة بعين إقبالي على
كلِّ المتاحِ مؤَمِّلاً ما لَمْ يُتَحْ
وعلمتُ أنَّ الأمرَمرهونُ بمي
قاتٍ لهُ حُكْمُ الوُجوبِ إذا سَمَحْ
يا ايَّها العيدُ الذي لمَّا تَجِئْ
هلَّا أتيتَ بكُلِّ ألوانِ القُزَحْ
هلَّا همَيتِ كما هَمَتْ هذي السَّما
مَطَراً خُصوبياً وفَرْحي تفتَتِح
أوَلَمْ تَحِنَّ كما يحنّ ُصغارنا
لِمباهِجِ الساحاتِ تَرْفَل ُبالمِنَحْ
منْ صدقِ تعشاقي لسوريا أتى
نزفي نشيداً مُحْزَناً هَمَّاً طَفَحْ
فلتعذروني إن أكن بادرتكُمْ
بمواجدي والشُّكر َأُزجي منْ صَََفَحْ
هاني درويش ابو نمير
التعديل بواسطة: هاني درويش ابو نمير
الإضافة: الاثنين 2016/07/18 03:16:20 صباحاً
التعديل: الاثنين 2016/07/18 05:12:53 صباحاً
إعجاب
مفضلة
متابعة


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com