عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء الفصحى في العصر الحديث > العراق > عبد السادة الطفيلي > ولما اعتنقنا للوداع صبيحةً

العراق

مشاهدة
407

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

ولما اعتنقنا للوداع صبيحةً

ولما اعتنقنا للوداع صبيحةً
ورويت ثغري من ثناياه بالرشف
وجاذبني حتى التقينا من الهوى
بنحرٍ على نحرٍ وكفٍ على كف
فراح على تلع من الأرض راقماً
لصب نأى عن قرب مغناه بالطرف
له نظرةٌ نحو المعنى بحبه
ودمع يباري هاطلات الحيا الوكف
ويدعو وراء المستهام بلفةٍ
نأيت عن العاني المتيم يا لهفي
عبد السادة الطفيلي
بواسطة: حمد الحجري
التعديل بواسطة: حمد الحجري
الإضافة: الأربعاء 2014/02/05 12:53:32 صباحاً
التعديل: الأربعاء 2014/02/05 01:16:37 صباحاً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com