عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء الفصحى في العصر الحديث > لبنان > عبدالحسين صادق > أسفح اللوى لا صافحتك الحوادث

لبنان

مشاهدة
379

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

أسفح اللوى لا صافحتك الحوادث

أسفح اللوى لا صافحتك الحوادث
ولا عاث في نوار روضك عائث
بكتك بمهراق الدموع نوائح
برعد وفي برقٍ عليك نوافث
تروح وتغدو في خمائلك الصبا
وروضك مضروب السرادق لابث
ثنت منك أعطاف البشام نسائم
لمنظوم إكليل الأقاح نواكث
جدير بعيني أن تمدك دمعها
إذا أقلعت عن عرصتيك المغاوث
حللت لظبي حل فيك بمهجتي
فما لكما فيها سوى الحب ثالث
خذا العهد مهما بتما في حشاشتي
على الظبي أن لا يغتدي وهو عابث
دمي سفكته من ظباك لواحظ
مواضٍ وفي السحر الحل تنافث
ذللت عن عزي لها حين أرسلت
لقلبي الجوى والحب للوجد باعث
ركبت لها نجد الهوى وتراقلت
بعبئي أنضاء الغرام الدلائث
رممت ركاب اللهو كهلا ويافعا
إلى أن بشيب لاث راسي لانث
سئمت العذارى مذ بدا وسئمنني
وبالشيب أنقاض الهوى والنكائث
شهدن نصوعاً لاح في ليل وفرتي
فأنكرن صبحي وهو لليل فارث
صددن وكن المقبلات سوافرا
فشتان لي منها قديم وحادث
ضربن حيا مني السجوف وكن لي
خرقن سجوف الستر فهي رثائث
طري شبابي دففت نبعاته
مصالي مضيب أججتها المحارث
ظلام بفودي قوضت فيه شعلةٌ
ويا ليته حتى القايمة ماكث
علا مفرقي من شرق شيبي كوكب
على عجل الأيام في الرأس رائث
غلا بي لفقدان الشبيبة لاعج
كفضل علي ليس يحصيه باحث
فرند حسام بالمنية راشحٌ
وصدر قناةٍ بالشواظ منافث
قواعد دين الله في عزمه سمت
ولولاه ابلتها الخطوب العوانث
كبا دون أدنى غاية قمر السما
فآب بخد غبرته الكثاكث
له نجدات أولدت آيس الوغى
بحتف فراحت وهي بالموت طامث
مهنده موت وميت قرينه
وليس له إلا السراجين وارث
نعيم البرايا طوعه وجحيمها
ومفزعها في حشرها والمغاوث
هدى للصراط المستقيم محبه
وشانيه في جني الضلالة لاهث
ولايته الإيمان طلقا وغيرها
هو الكفر محضا مازجته الخبائث
لئن جحدت فالحال ليست بغمةٍ
علينا ولا أمر الإمامة كارث
يمينا به لا نقتفي نهج غيره
وهل يستوي النهجان سهل وارث
عبدالحسين صادق
بواسطة: حمد الحجري
التعديل بواسطة: حمد الحجري
الإضافة: الخميس 2014/01/16 10:24:30 مساءً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com