عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء الفصحى في العصر الحديث > العراق > عبدالحسين شكر > هل ترى بعدك لي

العراق

مشاهدة
486

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

هل ترى بعدك لي

هل ترى بعدك لي
غير عليلٍ وعيال
من حايرى والها
ت وظماياً جوع
فدعا يا زينب ليس
على الذل اصطبار
كيف صبري والعدا
قد ضيقوا رحب القفار
ليس لي عون سوى
اللَه وفيه المستجار
مفرداً بين عتاة
من زنيم أو دعي
وانثنى قطب رحى
الهيجا كبرق أومضا
فتنادت زمر ال
أعداء جاء المرتضى
وأراهم كيف يج
ري طوع يمناه القضا
بحسام بسوى بر
ق الردى لم يلمع
وهوت أشلاؤهم حمراً
كحمر ثاويه
واغتدت من بأسه أعجا
ز نخلٍ خاويه
وأبيه لو يشا لم
يبق منه باقيه
ولأفناهم بقول
منه يا أرض ابلعي
ما سطا حتف العدى
في الجمع إلا كسره
فتراهم في الفيافي
حرماً مستنفره
ها لها الرعب ففرت
من هزبر قسوره
هائج ذي لبدةٍ عن
عزمه لم يرجع
ما دعا آجالهم إلا
ولبت رعبا
وعراب البين والحت
ف بهم قد لعبا
أروع لا غرو أن
صيرهم أيدي سبا
فهو لولاه قديماً
شملهم لم يجمع
ومذ اللَه تجلى
لحسين وقضى
أن يلاقيه فلبى
مسرعاً داعي القضا
فقضى حزناً عليه
المجد لما أن قضى
والهدى من بعده
أعلامه لم ترفع
ومضى المهر إلى الفسطا
ط يدعو بانتحاب
يا بنات الوحي إن
البدر تحت النقع غاب
فتبادرن وقد ضا
قت عليهن الرحاب
ناشرات الشعر حزناً
والهاتٍ لا تعي
وغدت من دهشةٍ تعد
وعلى جمر الغضا
إن هوت مما عراها
لم تطق أن تنهضا
فرأين الشمر فوق
الصدر منه ربضا
عجباً كيف السما
فوق الثرى لم تقع
فتساقطن يخضبن
النواصي بالدما
وينادين ودمع
العين يجري عندما
قم أيا شمر فقد
دست كتاباً محكما
وهسمت الصدر من
غوث الورى والمفزع
فأبى أسقى الورى
إلا خلاقاً وعناد
وبرى رأس هدى
لا زال للأرشاد هاد
وغدا واخز قلبي
في صعيد وصعاد
زاهر يشرق أز
ري بالبدور الضلع
عبدالحسين شكر
بواسطة: حمد الحجري
التعديل بواسطة: حمد الحجري
الإضافة: الأربعاء 2014/01/15 12:34:33 صباحاً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com