عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء الفصحى في العصر الحديث > العراق > عبد الجليل الطباطبائي > يا ماجِداً سادَ عَن فَضلٍ وَعَن كَرَمِ

العراق

مشاهدة
600

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

يا ماجِداً سادَ عَن فَضلٍ وَعَن كَرَمِ

يا ماجِداً سادَ عَن فَضلٍ وَعَن كَرَمِ
وَهِمَّة بَلَغَت هامَ السماكِ عُلى
يا كاسِبَ الحَمدِ طَبعاً وَالمَكارِمَ عَن
آباءِ صِدق كِرام قادَة نُبلا
يا مَن إِذا قَصَدَ الراجي مَكارِمَه
نالَ الأَماني وَبَرا وافِراً عَجلا
أَنسَت عَطاياكَ أَخبارُ اِبنِ زائِدَة
هذا نَوالُكَ أَضحى لِلوَرى مَثَلا
إِنّا قَصَدناكَ وَالآمالُ واثِقَة
بِأَنَّ جودُكَ يَنفي فَقرَ مَن نَزَلا
جِئنا ظِماءً وَحُسنِ الظَنِّ أَورَدَنا
إِلى مَعاليكَ لا نَبغي بِها بَدَلا
لَقَد أَضَرَّ بِنا جورُ الوُلاةِ وَما
أَودى بِنا الدَهرُ يا بُؤسَ الَّذي فَعَلا
عَسر وَغُربَة دارَ ثُمَّ مَسكَنَة
وَذِلَّة وَفُراق قاتِل وَبِلا
نَشكو إِلى اللّهِ هذا الحالَ ثُمَّ إِلى
نَدبِ جَوادٍ يُفيدُ القاصِدَ الأَمَلا
عَسى نُصادِفُ مِن حُسناكَ مَرحُمَة
تَكونُ رَفداً لَنا إِذا نَقطَعُ السُبُلا
فَاِطرَح بِفَضلِكَ عَنّا حَملَ فاقَتِنا
إِنّا غَريبانِ لا مالا وَلا نَزَلا
وَاِغنَم بِذلِكَ مِنّا خَيرُ أَدعِيَة
يَزِفُّها قَلبُ عافٍ باتَ مُبتَهِلا
وَنَشرُ حُسنِ ثَناءٍ فاحَ عاطِرُهُ
عَلَيكَ يا مَن غَدا بِالفَضلِ مُشتَمِلا
لا زِلتَ تولي جَميلا كُلُّ ذي أَمَلِ
في رِفعَةٍ وَنَعيمٍ دامَ مُتَّصِلا
ما أَضحَكَ المَزنُ أَزهارَ الرِياضِ وَما
غَنى بِمَدحِكَ شادَ قَدَّم الغَزلا
عبد الجليل الطباطبائي
بواسطة: حمد الحجري
التعديل بواسطة: حمد الحجري
الإضافة: الاثنين 2014/01/06 02:36:27 صباحاً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com