عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء الفصحى في العصر الحديث > مصر > أحمد القوصي > يا مَعشر الإِسلام هلت لَكُم بُشرى

مصر

مشاهدة
726

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

يا مَعشر الإِسلام هلت لَكُم بُشرى

يا مَعشر الإِسلام هلت لَكُم بُشرى
بِآثار مِن في العالمين لَهُ البُشرى
وَما تِلكَ إِلا شَعرة نَبَوية
أَجل لَها الرَحمَن في مُلكِهِ قَدرا
هَدية أَهداها المَليك لِأَحمَد
هُوَ السَيد المَشهور بِالساحة الكُبرى
وَما هِيَ جاءَت عِندَنا كَهدية
عَلى قَدر مُهديها فَقَد عَظمت قَدرا
فَصاحبها كُل المُلوك تَذللت
إِلَيهِ وَصارَ الكُل مُمتثلا أَمرا
وَما شَرَف المَتبوع إِلّا لتابع
لِذَلِكَ صارَت مِن فَضائله ذُخرا
وَكُل عَظيم صارَ يَهدي لِمثله
وَهذا سمت آلاء مَعروفه الغرا
لَقَد سَكَنت دار الخِلافة مُدة
وَجاءَت إِلَيكُم كَي تَذكركم ذِكرى
تَذكركم آثار فَضل نَبيكم
نَبي تعالي قَدره لَيلة الأَسرى
وَآثاره دَلَت عَلى أَصل فَضله
وَلَكن تَقوى اللَه آثاره الكبرى
وَما أَمرنا إِلا اِتِباع أَوامر
لِأَعظَم مَبعوث أَقام لَنا أَمرا
وَلا نَرتَقي إِلا بحفظ لَديننا
بِما اللَه في أَصل الكِتاب لَهُ أَجرى
وَلَيسَ بِغَير الاتحاد نَرى العُلا
فَأَمر اِختِلاف الناس يَستَوجب الضَرا
فَكُونوا جَميعاً باتحاد قُلوبكم
عَلى أَمرِكُم شَخصاً وَلا تَطلُبوا النَكرا
ففي الدين مَنجاة مِن الشَر دائِماً
وَمَن فَرَطوا قَد يَحرمون غَداً أَجرا
إِلَيكُم أَقام اللَه ديناً مُؤيدا
بِأَعظَم رُسل بَينوا الخَير وَالشَرا
وَقَد وَرث التَأييد كُل مُحافظ
عَلى الدين مِمَن نَفَذَ البَهى وَالأَمرا
فَنَسأل رَب العَرش أَن يَجعَل التُقى
أَماما لِنَمحي بِالتقي الذَنب وَالوَزرا
وَأَختم قَولي بِالصَلاة مُسلِما
عَلى خَير خَلق ثُم أَلتَمس العُذرا
أحمد القوصي
بواسطة: حمد الحجري
التعديل بواسطة: حمد الحجري
الإضافة: الثلاثاء 2013/02/19 02:56:12 صباحاً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com