عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء الفصحى في العصر الحديث > مصر > أحمد الحملاوي > أنا عبدك الراجي وأنت المرتجى

مصر

مشاهدة
956

إعجاب
2

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

أنا عبدك الراجي وأنت المرتجى

أنا عبدك الراجي وأنت المرتجى
حاشى أصادف باب عفوك مرتجا
ما هبّ من سنة الصبا إلا رأى
تاج المشيب لراسه قد توّجا
فأتاك يرجو العفو منك وإنّه
من جاء يرجو العفو منك فقد نجا
خالفت نفسي بعد ما حالفتها
وتخذت بعد الغيّ رشدك منهجا
كم أوقعتني في الهوى نفسي وكم
منها امتطيت جواد لهو مسرجا
وكم ارتديت ثياب زهو إنما
كانت كليل في الظلام إذا سجا
فمشيت مختالا بحسن روائها
لكن بها قد صار سيرى أعوجا
وظننت شكل الزهو يبقى منتجا
فإذا بشكلى لم أجده منتجا
أتقلت ظهري بالذنوب وإنني
من فرط جهلى صرت مفقود الحجا
كم مهدت نفسي وشيطان الصبا
طرُقاً وهيّأَ لي لذلك هودجا
وقرعت أبواب الهوى ودخلتها
فعسى ألاقى بعد ذلك مخرجا
إن لم أجد لي في المصايق ملجأ
فالمصطفى المختار نعم الملتجا
جاء عريض ليس يدرك شاوه
للّه ما أبى سناه وأبهجا
من نور وجه المصطفى وجبنه
ولى ظلام الليل وانهزم الدجا
وبه اجتلينا العز بدرا مشرقا
وبه رأينا الحق أبيضَ أبلجا
شهم أباد المشركين بعزمة
جعلى كميّهم الجبان الأهوجا
وأذاقه طعم المنون بضربة
تركته في بحر الدماء مضرّجا
فأقام برهان الحقيقة ناصعا
كالصبح وضاح السنا متبلّجا
حلو الحديث تخال حسن حديثه
كالماء للظمآن عذبا مثلجا
فاق الجواهر بهجة ونضارة
والروض بالزهر النضير مدبجا
سحرت فصاحته النهى لما رأوا
في طيّه سرّ البلاغة مدمجا
ولحسنه عنت الوجوه تواضعا
لما استبانوا النهور فيه مدرّجا
قد أرهق اللسن الفصاح بحجة
فاقت فصاحتها الصباح تبلجا
هذا هو الركن الركين فمن يرد
جاها سواه بات مقطوع الرجا
ومن استعزّ به ولاذ بجاهه
نال العناية والرعاية والنجا
يا خير من أعيا الفهوم كماله
وشذاه في كل البقاع تأرّجا
مالي سواك إلى الكريم وسيلة
من خطب دهر بالحوادث أزعجا
فانظر أخى من فيض فضلك إنه
اضناه تجبير العظام وأنصجا
وغدا طريح فراشه من بعدما
قد كان شهما إن سرى أو أدلجا
فامسح بيمناك الكريمة جسمة
واجعل له حظ الشفاء مروّجا
واجبر بحقّ الطهر آلك كسره
فالكرب إن تعطف عليه فرجا
أنت الذي أبرأت عين قتادة
وشفيت موجوءا وداويت الوجى
فامنح أخى منك الرعاية إنه
أمسى إلى حسن الرعاية أحوجا
وامنح بنيّ وإخوتي وأحبتي
عطفا يذوق به العدا طعم الشجا
واجعل جزائي لمحة وعناية
وامنن على العبد الضعيف بمارجا
يا خيرة المؤلى وصفوة خلقه
لا زال بحرك بالندى متموجا
حاشا أضام وأنت أنت وسيلتي
وعليك بعد الله حسن المرتجى
إني بمدحك يا محمد مغرم
وعليك مدحى دون غيرك عرّجا
لكن صفاتك يا مكمّل قصّرت
عنها صروف الأبجدية والهجا
صلى عليك الله ما نجم زها
وأزال نور البدر أحلاك الدجا
أحمد الحملاوي
بواسطة: حمد الحجري
التعديل بواسطة: حمد الحجري
الإضافة: الجمعة 2013/02/15 12:05:08 صباحاً
التعديل: الجمعة 2013/02/15 12:06:32 صباحاً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com