عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء الفصحى في العصر الحديث > تونس > أبو بكر التونسي > سهرت ليلى وعدت ليلها

تونس

مشاهدة
729

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:
بريدك الإلكتروني - غير إلزامي - حتى نتمكن من الرد عليك

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

سهرت ليلى وعدت ليلها

سهرت ليلى وعدت ليلها
ليل رق ذي ضمير مختلج
ما لها لا ترعوي يا ويلها
قلت في نَفسي وَنَفسي تَنزَعِج
مسكت خدا بكف وبكف
مسحت دمع انتحاب فوق خده
وَتَراءَت بينَ حزن واسف
وَهموم وَعَذاب وَنَكَد
وَتبدت مثل بدر قَد خسف
فحسست الروح في العرق جمد
وَبِصَوت أَظهرت لي ميلها
منه نحو الصدق سدت كل فج
لا تنكر عَن عجوز فعلها
وَنهوج اللوم حاذر أَن تلج
ليت أُمي لم تلد ليلى وَلَم
تلد الجدة أمي قول حق
كَيفَ لا وَالعَيش هم فوق هم
وَبثوب الحر شق حذو شق
فلكم قاسيت في الدنيا وكم
أَنبل الدهر فؤادي فارتشق
ذرت الأَوصاب فَوقي ذيلها
أَزعجتني وَهي عِندي تَبتَهِج
هَكَذا أَقضي حَياتي علها
تَجمَع المَوجوع يَوما بفرج
لست تدري أَيُّها المَغرور من
حالي المَشؤوم الا ما ظهر
فاروه عَني حَديثا ذا شجن
واعتبر فالسغر من لا يعتبر
فَلَقَد شاءَ اله الخلق أَن
أَلد الطفلين سلمى وعمر
وَيحَ لَيلى منهما يا وَيلها
حية طلت وَثعبان خرج
جعلت اظهار عيبي شغلها
واِنتَحى نحو احتقاري وانتهج
خففي ليلاي من هَذا الاسف
أَنت أَسباب حياة أَو ممات
أَنت ثقل فوقنا لما يخف
أَنت فوق الصاعقات الماحقات
أَنت أذللت كِراما تحت خف
أَنت أَذبلت غصونا يانِعات
طبقات الأَرض أَخفت رملها
خَجَلا وَالريح جاءَت بوهج
وَطباق الجو مدت ليلها
جائرا بالويل فينا ممتزج
أَنت في الغفلات نوحي من غفل
أَنت في الدهشات في نوم عميق
في مَضيق الجهل ضيعت الامل
وَرَميت النشء في ذاكَ المَضيق
فسدت وَاللَه أَخلاقك بل
نفخة قد أَشعلتها كحريق
ركب الخطب لديها خيلها
داسَت الناس وَساقَت لهرج
واستبدت محرزات نيلها
كل فكر كان كالنار يؤج
لو تعلمت بأوقات الصغر
ما اقترفت اليوم ذنبا لا يُطاق
لو تعلقت بآداب البشر
ما بقي الاسلام في هذا الشقاق
لو تكللت بياقات الزهر
ما كَسانا الشوك طاقا فوق طاق
هَكَذا الدنيا نُعاني هولها
وَسيوف المحق في كل ودج
وَالدَواهي لَيسَ يبري نبلها
غير كفيك كَلاما بحجج
امهات قفن في وجه البدع
وارحن الشعب من هذي الهموم
في المَلاهي زهرة العمر تقع
وَبكأس الراح أَنواع السموم
لو أَردتن المَعالي لارتفع
قدم الاسلام عن فلك النجوم
نحو بنت اليوم فاحذر قتلها
أَيُّها الانسان فالأَمر حرج
واذا ما غزلت خذ غزلها
وَقل الصبح تَراءى واِنبَلَج
أبو بكر التونسي
بواسطة: حمد الحجري
التعديل بواسطة: حمد الحجري
الإضافة: الثلاثاء 2013/02/12 12:51:25 صباحاً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com