عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > العراق > وحيد خيون > الوطن المترجم

العراق

مشاهدة
2032

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

الوطن المترجم

تَكَلَّمْ بالعِراقيّه
لماذا تزرعين َ مرارة ً فيّه؟
فحين أ ُحدِّثُ الأنسانَ باللغةِ العراقيّه
تُراودني الحروبُ إلى هنا وأ ُشاهدُالقتلى بعيْنيّه
لأنّ صلاتَنا في ظِلِّ قادتِنا سياسيّه
وأنّ دموعَنا في موكبِ التشييع ِِ يا ليزا
سياسيّه
ولهجَتَنا سياسيَه
فلا تَسْتَدْرجيني للحكايةِ مرة ً أ ُخرى
ولا تتقاسَمِيها بيننا منذ ُ البدايةِ قِسْمة ً ضِيزى
أيا وطني المُتَرجَمُ أنتِ يا ليزا
بعُطرِ نخيلِهِ ....
بغناءِ بُلْبُلِهِ
بقهوتِهِ المسائيّهْ
بصَفْصافاتِهِ .... بالماءِ
بالسُّحُبِ الرماديّه
ولا أدري
لماذا غنّتِ الأشجارُ في صحرائيَ الجرداءْ
ولا أدري لماذا غنّتِ الأقمارْ
فعادَ لوحشَتي قمَري
وعادَ لنهريَ المفقودِ لونُ الماءْ
فلا تتهرّبي منِّي
لأنّي كنتُ عاصِفة ً وصرتُ دُخانْ
وكنتُ سفينة ً حربيّة ً دوما ً
وحينَ رأيتُ عينيكِ اللتين ِ هما
كعُصفوريْن ِ خَضراويْن ِ في بستانْ
رميتُ جميعَ أسلِحَتي
كتبتُ رسالة ً للموطن ِ المهجورِ ... للأوثانْ
بأني في الحروبِ جميعُها رجلٌ
ولكنّي انتصرتُ الآنْ
وحيد خيون
بواسطة
المشرف العام
الإضافة: السبت 2005/06/04 08:37:12 صباحاً
إعجاب
مفضلة
متابعة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com