عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء الأندلس > غير مصنف > عبد الكريم البَسطي > رعى اللّهُ ما دار الزمان عشيَّةً

غير مصنف

مشاهدة
514

إعجاب
0

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

رعى اللّهُ ما دار الزمان عشيَّةً

رعى اللّهُ ما دار الزمان عشيَّةً
تحلّت بمرْأى اِبْن قائِدنا الْفُنْشِ
فتىً يُخجل البدرَ المنيرَ بحسنه
ويُذهل أرباب البيان بما يُنشِي
ويرقُمُ أطراسَ البلاغةِ دائماً
فيُبدي سطورَ الحسن تَبْهَرُ كالنقش
إلى حسنه تغشو النفوس صبابةً
وفي حبّه تُفْشي المدامع ما تُفْشِي
إذا بطشت بالصبّ يوماً لحاظُه
تُغادِرُهُ هيمانَ من شدّة البطش
نَشرتُ لواءَ الفخر لمّا عَلِقْتُه
ففخري ولا فَخْرٌ عيونَ الورى يُعْشِي
ونلتُ من الجاه الجميل ملابساً
عليه بغير الروح والله لم أُرْشِ
أَهِشّ إلى تذكراه كلًّ ساعةٍ
فيا ليته بيدي التفاتاً إلى هَشّي
وأفرش بالشكوى له أحرفَ الهوى
ليعلمَ ما ألْقى من الشوق للفرْشِ
سمعتُ به يوماً فلمّا رأيتُه
رأيتُ مُحيَّا الشمس بين الورى يَمشي
عبد الكريم البَسطي
بواسطة
المشرف العام
الإضافة: الأحد 2012/04/22 11:59:49 مساءً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com