تاريخ الاضافة
الجمعة، 2 ديسمبر 2011 08:03:50 م بواسطة المشرف العام
0 477
أَبكى الفَتى بَعدَ الخَليطِ مَربَعُه
أَبكى الفَتى بَعدَ الخَليطِ مَربَعُه
وَكادَ وَجدُ القَلبِ مِنهُ يَصرَعُه
حَتَّى جَرى جَريَ الجُمانِ أَدمُعُه
وَالحُبُّ داءٌ عاجِلاً سَيَصرَعُه
طالَ البُكا لَو أَنَّ ذاكَ يَنفَعُه
مِن حُبِّ مَن يقنعها وَتقنِعُهُ
أَولَعَها اللَّهُ بِهِ وَأَولَعَه
فَلَيسَ يَجفوها وَلَيسَت تَقطَعُه
لَيسَت كَمَن يَخدَعُها وَتَخدَعُه
يُطمِعُها بِباطِلٍ وَتطمِعُه
لكِن لَها مِنهُ الوِصالُ أَجمَعُه
فَمَضجَع مَضجَعها وَمَضجَعُه
يَرفَعُها طوراً وَطوراً تَرفَعُه
يَحشُرُها اللَّهُ إِذا ماتَت مَعُه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن الزياتغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي477