تاريخ الاضافة
الجمعة، 2 ديسمبر 2011 12:23:55 م بواسطة المشرف العام
0 495
سَقامي في تَقَلُّب مُقلَتَيكا
سَقامي في تَقَلُّب مُقلَتَيكا
وَبُرئي في رُضابِ ثَنِيَّتيكا
وَحُسنُ مَحاسِن الدُّنيا جَميعاً
يَلوحُ لِناظِري في وَجنَتَيكا
إِذا عَذَّبتني فَجَعَلتَ حَظّي
بِأَنّي قَد أَموتُ فَما عَلَيكا
وَدَعني لا يَهُمُّكَ ما بِجِسمي
وَلا أَشكو الهَوى أَبَداً إِلَيكا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن الزياتغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي495