تاريخ الاضافة
السبت، 6 أغسطس 2011 09:02:07 م بواسطة المشرف العام
0 787
تَمَتّعْ مِنَ الدُّنيا فإنّكَ فاني
تَمَتّعْ مِنَ الدُّنيا فإنّكَ فاني
وإنّكَ في أَيْدي الحوادِثِ عاني
ولا تُنْظِرَنَّ اليومَ لَهْواً إلى غَدٍ
ومَنء لِغَدٍ مِنْ حادِثٍ بأمَانِ
فإنِّي رأَيْتُ الدَّهْرَ يُسْرِعُ بالفتى
وينقلُهُ حالينِ يَخْتَلفانِ
فأمّا الذي يَمضي فأحلامُ نائمٍ
وأمّا الذي يَبْقَى لَهُ فأماني
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ديك الجنغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي787