تاريخ الاضافة
الأربعاء، 12 أبريل 2006 08:08:35 م بواسطة حمد الحجري
3 7322
قصدوا الرياضة لاعبين وبينهم
قصدوا الرياضة لاعبين وبينهم
كرة تراض بلعبها الأجسام
وقفوا لها متشمّرين فالقيت
فتعاورتها منهم الأقدام
يتراكضون وراءها في ساحة
للسوق معترك بها وصدام
وبرفس أرجلهم تساق وضربها
بالكفّ عند اللاعبين حرام
ولقد تحلَق في الهواء وأن هوت
شرعوا الرءوس فناطحتها الهام
وتخالها حيناً قذيفة مدفع
فتمرّ صائتة لها أرزام
ولربما سقطت فقام حيالها
للضرب عبل الساعدَين همام
فتخالها وتخاله كفريسةٍ
سقطت فزمجر دونها الضرغام
لا تستقرّ بحالة فكأنها
أمل به تتقاذف الأوهام
تنحو الشمال بضربةٍ فيردّها
نجو الجنوب ملاعب لطّام
وتمر واثبةً على وجه الثرى
مراً كما تتواثب الآرام
وتدور بين اللاعبين فمحجِم
عنها وآخر ضارب مقدام
وكأنها والقوم يَحتوِ شونها
قلبٌ عليه تهاجم الآلام
راضوا بها الأبدان بعد طلابهم
علماً تراض بدرسه الأفهام
أبناء مدرسة أولاء وكلّهم
يفع مرير المرفقين غلام
لابد من هزل النفوس فجدّها
تعبٌ وبعض مزاحها استجمام
فإذا شغلت العقل فالْهُ سويعةً
فاللهو للعقل الطليح جمام
والفكر منهكة فباستمراره
تهن العقول وتهزل الأجسام
ورياضة الأبدان ملعبة بها
حفظت نشاط جسومها الأقوام
أن الجسوم إذا تكون نشيطةً
تقوى بفضل نشاطها الأحلام
هذي ملاعبهم فجسمك رض بها
وأسلك مسالكهم عداك الذام
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
معروف الرصافيالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث7322