تاريخ الاضافة
الجمعة، 31 مارس 2006 08:28:45 م بواسطة حمد الحجري
0 1275
دار السلام تفاخرت برجال
دار السلام تفاخرت برجال
قاموا بأمر حماية الأطفال
وعُنُوا بتربية البنين عنايةً
زادوا بها شمماً على الأجبال
وبنَوْا لهم داراً بما جادت به
أيدي الكرام لهم من الأموال
صانوا بها الأنسال من أمراضها
ومن الحقوق صيانة الأنسال
دار تقيهم بالأواقي كلّ ما
يُخشَى من الأوجاع والأوجال
لم يَخشَ فتكَ السقم فيها رُضَّعٌ
في البؤس قد ولدوا وفي الأقلال
ضمنت لأيتام الأرامل طبّهم
وغذاءهم وبشائر الأبلال
للّه تَلك الدار من متبوَّأ
بذّ النجوم بقدره المتعالي
هي مَفزَع للمعسرين وملجأ
يأتيه كل ضَنٍ من الأطفال
أحماة أطفال الأيامى أنكم
جدراء بالتعظيم والإجلال
مرّت لكم تلك السنون وكلها
غُرَرٌ تزان بأنفع الأعمال
كافحتم الأدواء في أيتامنا
دَأباً بغير كلالة وملال
في حَومة الإحسان طال صيالكم
حقاً فأنتم أشرف الأبطال
سيدوم مسعاكم ويبقى دأبكم
في الدهر غير مهدَّد بزوال
ولسوف يذكركم ويشكر سعيكم
مَن سوف يخلُفُكم من الأجيال
للّه أنتم من أفاضل خُلَّص
فاقوُا الأنام بأشرف الأفضال
أني أُحاول أن أكون معينكم
لولا موانع يعترِضنِ حوالي
لو أن ذات يدي استطاعت رفدكم
ما فاق نَولُ الرافدين نوالي
ولو أن أيامي تجود بصحتي
ما جال أقوى العاملين مجالي
إن لم أُعنكم بالفَعال فإنني
ما زلت من أعوانكم بمقالي
فاليكمو هذا الثناء مخلّداً
من مادح في المدح غير مُغال
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
معروف الرصافيالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث1275