تاريخ الاضافة
الجمعة، 24 مارس 2006 04:59:11 م بواسطة حمد الحجري
0 1195
حياة الورى جسر مديد وإنما
حياة الورى جسر مديد وإنما
عليه الورى يمشون مشية عابر
وللموت كسر ليس يمكن جبره
بلفّ ضمادِ أو بشدّ الجبائر
وقتل الردى قتل جبار فلم تكن
لتدُرك فيه ثأرها نفس ثائر
فإنّ منايانا سهام عوائر
وكيف اثئار في السهام العوائر
أرى الناس طّراً في الردى غير أنهم
ثَووا بين مقبورٍ هناك وقابر
وما الموت إلاّ هوّةٌ أدلج الورى
إليها بمسودّ الدُّجنُة كافر
فهم أبداً يسّاقطون لقمرها
تساقط عميٍ في عماق الحفائر
أرى كل حيّ في الحياة ممُثلاً
رواية رؤيا من كتاب المقادر
رواية رؤيا قد جرت في ديارنا
فجائعها حتى انتهت في المقابر
لقد قدّم الموت الحياة أمامه
نذيراً ومن يُنذر فليس بغادر
فلا عجبْ أنا نرى كل ساعةٍ
أكفّ المنايا داميات الأظافر
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
معروف الرصافيالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث1195