تاريخ الاضافة
الأحد، 5 أغسطس 2007 04:14:37 ص بواسطة الأقستان
1 3442
رأيتُ الدهر يرفعُ كلِّ وغدٍ
رأيتُ الدهر يرفعُ كلِّ وغدٍ
ويخفضُ كل ذي شِيمَ شريفه
كمثل البحر يغرق فيه حيٌّ
ولا ينفكُّ تطفو فيه جيفَهْ
أو الميزانِ يخفض كلّ وافٍ
ويرفعُ كل ذي زنة ٍ خفيفهْ
كذلك دأبُه فينا وإنا
على ما كان في حُصُنٍ مُنيفه
بناها أوَّلُونا فاعتصمنا
بها وبأنفُسٍ فينا عفيفه
إذا ما جهْلُه أربى علينا
حملناه بألبابٍ حصيفه
وندْرأُ بؤسه بالصبر حتى
نُفرِّجه بأذهانٍ لطيفه
إلى أن يرحم الله المرجَّى
لكلِّ شديدة ٍ منه عنيفه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن الروميغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي3442