تاريخ الاضافة
السبت، 14 يوليه 2007 10:24:12 م بواسطة هانئ القططي
3 5858
دعيني فما في اليوم مصحى لشارب
دعيني فما في اليوم مصحى لشارب
ولا في غد ما أقرب اليوم من غد
دعيني فإني في سمادير سكرة
بها جل همي وإستبان تجلدي
فإن يطلع الصبح المنير فإنني
سأغدو الهوينى غير وان مفرد
وأصبح بكرا غارة صيلمية
ينال لظاها كل شيخ وأمرد