تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 27 سبتمبر 2005 10:17:08 م بواسطة المشرف العام
0 1844
هذا طريقٌ، للهدى، لاحبُ،
هذا طريقٌ، للهدى، لاحبُ،
يرضى به المصحوبُ والصاحبُ
أهرُبْ من الناس، فإن جئتهم
، فمثلَ سأبٍ جرّه الساحبُ
ينتفعُ النّاسُ بما عندهُ،
وهو لَقىً، بينهم، شاحبُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو العلاء المعريغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي1844