تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 27 سبتمبر 2005 06:05:45 م بواسطة سيف الدين العثمان
1 2046
اللَّه لا ريبَ فيه، وهو مُحتجبٌ
اللَّه لا ريبَ فيه، وهو مُحتجبٌ،
بادٍ، وكلٌّ إلى طَبعٍ له جذبا
أهلُ الحياةِ، كإخوان المماتِ، فأهْـ
ـوِنْ بالكُماةِ أطالوا السُّمرَ والعَذبا
لا يعلمُ الشَّريُ ما ألقى مرارتهَ
إليه، والأريُ لم يشْعُر، وقد عذُبا
سألتُموني، فأعيْتني إجابتكمْº
من ادّعى أنّه دارٍ فقد كذبا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو العلاء المعريغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي2046