تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 27 سبتمبر 2005 04:07:45 م بواسطة سيف الدين العثمان
0 1600
إذا شِئتَ أن يَرْضى سجاياكَ ربُّها
إذا شِئتَ أن يَرْضى سجاياكَ ربُّها
فلا تُمسِ من فعل المقادير مُغضَبا
فإنّ قُرونَ الخيلِ أولتْكَ ناطِحاًº
وإنّ الحُسامَ العَضبَ لقّاكَ أعضَبا
خضَبْتَ بياضاً بالصّبيب، صبابةً
، ببيضاءَ عدّتكَ البنانَ المخضَّبا
وما كان حبلُ العيش إلا مُعلَّقاً
بعُرْوة أيامِ الصّبا، فتقضّبا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو العلاء المعريغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي1600