عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
الشعراء الأعضاء .. فصيح > السعودية > محمد شايع العسكر > فارس التعليم

السعودية

مشاهدة
383

إعجاب
26

تعليق
0

مفضل
1

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

فارس التعليم

إِذَا حَضَرَ المُديرُ الزَّاحِمِيُّ
فَلَا فِكْرٌ يَفُوزُ وَ لَا سَمِّيُّ
مُخَضْرَمُ إِنْ تحَدَّثَ قَالَ حَقَّا
وَ عنْدَ الجَمعِ جَزْلٌ خِضْرمَيُّ
حَبَاكَ اللهُ يَا دُكْتورُ فَضْلًا
فَأَعْرَبُنَا أَمَامَكَ أَعْجَمِيُّ
وَ كَمْ مَنْ عَائِبٍ قَوْلَا صَحِيحَا
وَ نِسْبَتُهُ السَّقِيمُ الْأَجْذَمِيُّ
***
كَأَنَّكَ فِي بَنِي الْعَبَّاسِ زَهْوٌ
وَ أعْلاقٌ تُزَانُ بِهَا أُمَيُّ
فَأهْلَا فَارَسَ التَّعْلِيمِ أهْلًا
كَمَا هَلَّ الْغَمَامُ الْمَوْسِمِيُّ
وَ أهْلا كُلَّمَا رَوِيتْ قُلُوبٌ
وَ سَاغَ لَهَا الشَّرَابُ الزَّمْزَمِيُّ
فَمَدْرَسَةُ ابْنِ نائفِ في خَيَالٍ
يَطِيرُ بِهَا الْبَدِيعُ النَّاظِمِيُّ
***
جَزَاكَ اللهُ مَا أَحْيَتْ صَلَاَةٌ
فُؤَادًا حَارَ فِيهِ الْآدَمِيُّ
وَ ما لَزِمَ الْمُوَاطِنُ أَمْرَ وَالٍ
يُقِيمُ الشَّرْعَ مَا انْتُهِكَ الْحَمِّيُّ
وَ إنْ هَمَّ الْعُدَاةُ بِنَفْثِ ضَرٍّ
وَ حَانَ الْبَأسُ فَذَّ الحَازِمِيُّ
وَ هَلْ عَزَّ الْعِبَادُ بِغَيْرِ شَرَعٍ
تَلْقَاهُ النَّبِيُّ الْهَاشِمِيُّ؟
وَ مَا تَبِعَ الْهُدَى إِلَّا بَصيرٌ
وَ أَعْرضَ عَنْهُ لِيبْرَالٌ عَمِيُّ
محمد شايع العسكر

قيل مطلع القصيدة عندما حضر سعادة مدير التعليم بمحافظة القنفذة د.محمد بن إبراهيم الزاحمي مساء بمخطط البلدية بالقوز في يناير ٢٠١٧ مناسبة تكريم لرواد النشاط أعدها أ.علي بن عبد الهادي الحسناني ، وكان حضوره آنذاك مفاجأة سارة للرّواد،ثم اكتملت عند زيارة الدكتور لمدرسة محمد بن نايف الابتدائية وابن ماجه بالقوز
التعديل بواسطة: محمد شايع العسكر
الإضافة: الجمعة 2020/07/10 09:11:47 مساءً
التعديل: الجمعة 2020/07/10 11:22:55 مساءً
إعجاب
مفضلة
متابعة


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com