تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الجمعة، 4 يناير 2019 03:57:34 ص بواسطة ماجد الصبحيالسبت، 5 يناير 2019 12:09:08 ص
0 116
بَعِيْدٌ قريب
هو الحالُ يزْري بأَحْسنِ حالِ
وتمْضي السِّنونَ بكرِّ الليالي
فمنْ رَامَ وَصْلاً أَتــاه انقطاعٌ
يعيدُ المرامَ خلافَ الوصــالِ
لعمْري يعزُّ على القلْبِ شيءٌ
يعانيْهِ مثْلي أَصيــلُ الرِّجـالِ
أَيا صاحبي هل ترى دمْعَ عيني
سيجْدِي بنفْـعٍ لأَمْـــرٍ محــالِ
وقد أَحْكم البعْدُ قبْضاً علينا
لأمْـرٍ قَضَاهُ عظيـمُ الجلالِ
فلا تحْسبوه انقطاعاً قصيّاً
أَلَا إِنَّـــه من وثيقِ الحبالِ
فبُعْدٌ يديــــمُ التَّآخي علينا
هو القُرْبُ عيناً بكلِّ امتثالِ
وقُرْبٌ قَرْيْــبٌ تراهُ عصيّـاً
بَعِيْدٌ وإِنْ حلَّ كــفُّ النَّوالِ
يعزُّ علينـــــا  أَيا صاحِبَيَّ
أَنَشْكو فراقاً ببوحِ المقالِ
فصدْقُ التَّآخي يصونُ وداداً
ويرْوي النُّفوسَ بطيبِ الخلالِ
وما زالَ بالجوفِ حزْنٌ عميقٌ
وليسَ لحوليَ حـــدُّ احتمالِ
سندْعو بظهْرِ الغيـابِ لطيفاً
سواهُ الجميعُ رهيـنُ الزَّوالِ
لكي نسْتظلُّ بعرْشٍ تَسَامى
ولا ظلَّ إِلاَّ بتلْــــكَ الظِّـلالِ
طلب من صديق حافظ للقرآن الكريم
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
ماجد الصبحيماجد الصبحيالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. فصيح116
لاتوجد تعليقات