تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الجمعة، 23 مارس 2018 09:48:30 م بواسطة عباس علي العسكرالسبت، 24 مارس 2018 11:27:30 ص
1 342
امي .. وعيدٌ يحاول أن يرسمني بسمة بعد رحيلها
أماهُ .. في لغةِ الحنينِ وأحرفي
كلُّ الأنينِ حكايةُ الآلامِ
هذي الكتابةُ - مهنتي - لَمْ تستطعْ
تفسيرَ حُزنِ الحبرِ في أقلامي
حتى ابتكرتُ على شفاهيَ ضحكةً
بلهاءَ كيما أزدهي بكلامِ
فكتبتُ في القرطاسِ أولَ جملةٍ:
" أمي تحياتي لها وسلامِي "
( عيدَ الأمومةِ ) لَمْ أكنْ أدري بأنْ
ألقاكَ دمعاً جارفَاً أحلامي
مِنْ بعدِ ما رَحلتْ وخلفَ غيابها
لا عيدَ يُبهجني معَ الأيامِ
عباس العسكر 23/03/2018
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عباس علي العسكرعباس علي العسكرالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. فصيح342
لاتوجد تعليقات