تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 16 نوفمبر 2017 09:29:00 م بواسطة عباس علي العسكرالخميس، 23 نوفمبر 2017 12:05:39 ص
1 472
أبها حكايةٌ لا ينضب جمالها
( أَبْهَا الجنوبِ ) تمايلي غَيداءُ
في القلبِ، حتَّى يَستطيبَ غِناءُ
أَيُّ اللُّحونِ إذا احتَرِفتُ غِناءَها
في نَشوةِ اللُّقيَا يُزانُ لِقَاءُ ؟
مادمتِ لَحنَ الحُبِّ بينَ أصابعِ الـ
ـفَنَّانِ تحلو ليلةٌ قمراءُ
مادمتِ حرفَ الشِّعرِ فوقَ شِفاهنا
يترقرقُ المعنى، يطيبُ ثناءُ
ما إن فتحتِ الباعَ عطرَ حفاوةٍ
حتَّى تَنَفَّسَ من شذاكِ هواءُ
الماءُ أفضى للحقولِ بسرِهِ
وأنَا انتظارٌ والعناقُ الماءُ
فإذا دَنوتُ لـ( سُودَةٍ ) مَزهُوَّةٍ
برُؤى الرَّبيعِ تَضَاحَكتْ أَفيَاءُ
( أَبْهَا ) أَرَحتُ على الطَّريقِ تَوَجُّعَاً
فرداً لكي لا يَستَبِدَّ عَنَاءُ
وأتيتُ تَصحَبُنِي إليكِ مشاعري
وَلْهَى وَعَهدُ الصَّادِقينَ وَفَاءُ
العينُ لَمْ تَعهدْ سِواكِ نَضَارَةً
تَتَجدَّدينَ بفتنةٍ حَسنَاءُ
الجِيدُ طَوَّقَـهُ جَمالُ قِلادةٍ :
جبلٌ أشمُ وروضةٌ خَضراءُ
وَأخَالُ من قلبِ السَّحابَةِ رِقَّـةً
تَنثَالُ كيما يُستفزَ نماءُ
بينَ اخضراركِ نَخلةٌ ( هجريَّةٌ )
زرعتْ فَسِيلَتَها بكِ ( الأحساءُ )
عباس علي العسكر 30/05/2017
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عباس علي العسكرعباس علي العسكرالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. فصيح472
لاتوجد تعليقات