تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 1 أبريل 2014 11:44:27 ص بواسطة عباس علي العسكر
0 1824
أَسكِنِينِي الفضا الذي تَسكُنِينَهْ
،
وِحدَتِي خوفٌ بينَ صمتِ المدينةْ
كيف قلبي بينَ الرَّجا تترُكينَهْ
يَرصِفُ الليلُ من سَنَا البَدرِ دَربَاً
أَسكِنِينِي الفضا الذي تَسكُنِينَهْ
وخُذيني كي أَستَحِمَ بضوءٍ
للنجومِ التي أضأن سِنِينَهْ
كوكبٌ إني ما احترفتُ مداراً
غيرَ دربِ الحبِّ الذي تَرسُمِينَهْ
من شذى الأزهارِ خُلِقتِ عبيراً،
في المجراتِ سوسناً تَنثْرِينَهْ
الفِراشاتُ مُذ تَراقَصنَ وهجاً
حولكِ الآنَ من شذىً تَعبُقِينَهْ
حلمنا غافٍ فوق صدرِ الأماني
يكبرُ الحلمُ طالما تُرضعينه
عباس العسكر - 08/02/2014م
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عباس علي العسكرعباس علي العسكرالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. فصيح1824
لاتوجد تعليقات