عناوين ونصوص القصائد   أسماء الشعراء 
شعراء العامية في العصر الحديث > اليمن > عبد الرحمن الآنسي > قل لمن مال عنا وملوا وصلنا

اليمن

مشاهدة
715

إعجاب
1

تعليق
0

مفضل
0

الأبيات
0
إغلاق

ملحوظات عن القصيدة:

إرسال
انتظر إرسال البلاغ...

قل لمن مال عنا وملوا وصلنا

قل لمن مال عنا وملوا وصلنا
هل لذا الميل غير الملل شان
يشهد الله جامنكم لا مننا
بدع هذا الجفا والتمحان
بعد ما قد حلفتوا مائة مره لنا
ما تخونوا ولو كان ما كان
ثم خنتم ومنتم بقولتكم لنا
قد نكث في عهوده وقد خان
هكذا كلُّ من مل اعتذر
بالأباطيل ودور له سبب
إحذروا أحزم الحزم الحذر
فوت ما ليس يدرك بالطلب
لا تبيعوا بنا بيع الغرر
مالنحاس في القياس مثل الذهب
قد حلفنا وما حد قال فجر
ما لنا من نظير فيمن أحب
من تبدل بنا عند ظنه مثلنا
ما يجد مثلنا قط إنسان
قل ما تذكر كرونا بصحبة غيرنا
ذكرنا دم لما قات ولهان
تذكروا أيام مرت كأعياد السنين
وليالي قصار كلها اسحار
في غرف مشرفه مشرقه في كل حين
بلقاكم على الطيب السار
ما طلبتوه جلبناه بالغالي الثمين
في سلاكم ولو ندعس النار
ما لنا في سوانا من الدنيا منى
إنما احنا جسد في روحان
هل سمعتم بروحين حلا في جسد
أو بجسمين قد قاما بروح
ما سمع ذا ولا را ذا أحد
إنما الوالهه من عهد نوح
أخبرت أنه للحب حد
من دخل فيه مسيكين قد يروح
وكذا احنا على حكم القدر
قد دخلنا فشاهدنا العجب
حيث كنا لكم كلنا وأنتم لنا
مثل ما احنا لكم عدل ميزان
فإذا ما بقيتم على ما بيننا
كيف نجزى الإساءه بالاحسان
غير من اليوم نقول خرب الله ما بنى
من هواكم فلا عد نثنيه
شا نقطع حباله ونفرد ما ثنى
وبساطه بما فيه نطويه
ونقلع غروسه على شي قد جنى
بعد طيبه وشي عاد جناه فيه
وإن تروا ذكركم بعد ذا في شعرنا
لا تظنوه تذكار أحزان
كيف نذكر على حكم النصف
من نسانا ونضمر له سؤال
غير نقف للهوى حثما وقف
وخذوها قصيره من طوال
وقضى الدين من جنس السلف
والمدين بما كالَ استكال
والجفا مبدعه منكم صدر
عجبي للجفا م غير سبب
لا عجب من تغير طباع أحبابنا
التغير ملازم للنسان
وإذا الأصل مختلّ من وقت البنا
كيف يثبت على الأصلِ بُنيان
من بدع بالغزل في أناشيده ختَم
بامتداحَ المليكَ المعظَّم
صاحبَ السيف سيفَ الخلافهِ والقلم
والعنان والسنان الملهذَم
قائد الجيش في الفيش خفاق العلم
حيثُ يقتل ويأسر ويغنَم
فارسَ الخيلِ خضابَ أطرافَ القنا
يومَ لا يخضُبِه غيرُ طعَّان
أحمد إن قلت من ذا في السؤال
ليس للجهلِ بل للإرتياح
كيف يجهل قمر جنحَ الليال
حيث لا غيم أو شمس الصباح
نطقت باسمهِ أفواه الرجال
والصوارِم وأطرَافَ الرِّماح
وملا السمع ذكره والبصر
رؤيته والأيادي ما وهب
من لديهِ المُنا والمنايا والغنى
والعنا والمسرات والأحزان
للولى الموالي وأولهم أنا
والعدو المعادي الذي هان
عبد الرحمن الآنسي
بواسطة: حمد الحجري
التعديل بواسطة: حمد الحجري
الإضافة: الجمعة 2014/01/31 10:02:08 مساءً
إعجاب
مفضلة

أضف تعليق

يجب تسجيل الدخول أو الاشتراك أو تفعيل الحساب اذا كنت مشترك لإضافة التعليق


أعلى القصائد مشاهدة للشاعر
أعلى القصائد مشاهدة خلال 24 ساعة الماضية
انتظر معالجة القصيدة ...
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري © 2005 - برمجة وتصميم
info@poetsgate.com